المحتوى الرئيسى

رسالة إلى سيادة الأخ الرئيس أبو مازن بقلم:موسى نافذ الصفدي أبو إياد

04/22 21:05

رسالة إلى سيادة الأخ الرئيس أبو مازن سيادة الأخ الرئيس أبو مازن : إن قرار تشكيل المجلس الأعلى على هذا النحو هو يدل على ما يحدث من تزوير لإرادة أبناء شعبنا العظيم و هو تأكيد على أن البعض لايزال يضع الأخ أبو مازن بصورة خاطئة عن أوضاع شبابنا الفلسطيني و رغباته ... و هو استهتار بالشباب الفلسطيني و دوره الذي لابد أن يمارسه في هذه المرحلة .. خاصة مع ما نراه من أدوار متقدمة للشباب العربي في قيادة التغيير الحاصل في المنطقة العربية ... و هل يحتاج مجتمعنا لمجلس ( الشياب ) لقيادة شبابه نحو الرياضة و حلول مشاكل الشباب؟ إن من ينظر للتركيبة باستثناء بعض الأسماء على قلتها و التي تستطيع المشي يعتقد بضرورة تشكيل مجلس طبي و غرفة لإنعاش المجلس للشياب و الرياضة و مرافقين لهؤلاء الشيوخ يعينونهم على الوصول لمكاتبهم .... لا بد على القيادة الفلسطينية على الفور اتخاذ قرار إنقاذي بتشكيل مجلس للشباب و هذه المرة من الشباب لا من غيرهم و على السيد الرئيس أن يستمع لنصائح الشباب في هذا الشأن لا إلى الكهول لأن أهل مكة أدرى بشعابها .... عندما وصل القرار إلينا في الشتات كنا متأكدين من أن الموضوع طبخ بطريقة مكررة و أسلوب معروف كأنه عملية أمنية ذات طبيعة خاصة و تمس الأمن الوطني الفلسطيني ... لقطع الطريق على المعترضين على القرار و هم كل الشباب الفلسطيني المغيب عن مجلسه لصالح الشيوخ ... و هنا لا أريد أن أنكر ما حققه بعضهم للحركة الرياضية الفلسطينية من إنجازات لا تخفى على أحد ... و لاكن كان من الأفضل أن يتم اللجوء للشباب في ما يمسهم و يخصهم داخل الوطن و خارجه ... و حتى طريقة اختيار بعض الأعضاء من الشتات ظهرت وكأنها رشوة للشتات ... مع العلم أن منهم من يشارك الشباب رأيه في هذا الشأن ... لقد تعودنا و منذ زمن على أن الأخ أبو مازن يحيل الملفات التي تصله إلى ذوي الاختصاص لإبداء الرأي فهل نطمح من سيادته أن يحيل هذا الملف لذوي الاختصاص ... شبابنا الفلسطيني الذي نعتز به و نثق بقدراته موسى نافذ الصفدي أبو إياد دمشق / مخيم اليرموك mousa1.1965@hotmail.com

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل