المحتوى الرئيسى

استعدوا يا طلابنا قبل فوات الأوان ..عند الامتحان يكرم المرء أو يهان بقلم : د . بسام مطاوع

04/22 19:52

استعدوا يا طلابنا قبل فوات الأوان عند الامتحان يكرم المرء أو يهان بقلم : د . بسام مطاوع استعدوا يا طلابنا قبل فوات الأوان ...... عند الامتحان يكرم المرء أو يهان بقلم : د . بسام مطاوع إن عملية التعليم والتعلم هي البؤرة التي ترتكز عليها العملية التعليمية التعلمية ، و بدونها لا يمكن أن ننجح في تربية النشء بالشكل المناسب والمطلوب أن نحدد حاجات الطلاب بحيث نتمكن من مواجهة المتغيرات العالمية السريعة ثقافيا و فكريا و اقتصاديا ، و للطلاب ضعاف التحصيل وضع خاص ، إذ أنهم يحتاجون منا المزيد من الرعاية لمساعدتهم على التقدم و التحسن في المجال التحصيلي ، فما هي الخطوات و الطرائق التي تساعدهم على إحراز التقدم المرغوب فيه لتحقيق النجاح الذي هو مطلب الجميع ، وتحقيق النجاح الدراسي يعتبر من أولويات الأهداف لدى الطالب ..ولكل نجاح مفتاح وفلسفة وخطوات ينبغي الاهتمام بها ...ولذلك أصبح النجاح علما و فنا لا بد منه . و يبدأ النجاح بالشعور بالنجاح الذي يدفع ويحفز لمزيد من النجاح ، و هو عملا وصبرا يترجم ، و رحلة لا بد أن تحقق أهدافها في نهاية المطاف ، ولتحقيق النجاح لا بد من بعض الممارسات و الطرائق التي تساعد على ذلك و التي منها : 1- الطموح و الدافعية : لا يسعى للنجاح من لا يملك طموحا أو دافعا نحو النجاح ، و تختلف نظريات الدافعية من دولة لأخرى ، فيرى الأمريكيون أن النجاح يولد النجاح ، بينما يرى اليابانيون أن مجرد الشعور بالنجاح يولد النجاح ، في الوقت الذي يرى فيه العرب أن وجود هدف و فائدة لأمر معين يولد الدافعية و الحافز تجاه الاهتمام بهذا الموضوع ، ولهذا علينا أن نوضح و نشرح لأبنائنا الفائدة التي سوف يجنونها من النجاح الدراسي ، فالطموح هو الكنز الذي لا يفنى فكن طموحا وانظر إلى المعالي ، و هذا عمر بن عبد العزيز خامس الخلفاء الراشدين يقول معبرا عن طموحه:" إن لي نفسا تواقة ، تمنت الإمارة فنالتها ، وتمنت الخلافة فنالتها ، وأنا الآن أتوق إلى الجنة وأرجو أن أنالها ، و أنا أدعو الله عز وجل أن يجعل أهل فلسطين جميعا من سكان الفردوس الأعلى . 2 _ كما ان الثقة بالنفس و الإيمان بالله أساس كل نجاح وهو النور الذي يضيء لصاحبه الطريق وهو المعيار الحقيقي لاختيار النجاح الحقيقي ، فالإيمان يمنحك القوة ، وهو بداية ونقطة الانطلاق نحو النجاح ، وهو الوقود الذي يدفعك نحو النجاح ، والأمل هو الحلم الذي يصنع لنا النجاح ، فرحلة النجاح تبدأ أملا ثم مع الجهد يتحقق الأمل. 3 _ يتمكن دماغ الإنسان من تذكر و استرجاع المعلومات التي يتم تقديمها في أوقات قصيرة ، و تراجع بانتظام ، فاعمل أخي الطالب كل جهدك على مراجعة المعلومات و المعارف المطلوبة بصورة منتظمة ، و لا تشعر بالفشل أو الضيق ، لأنك كي تحقق النجاح فلا بد لك من العمل والجد والتضحية والصبر ، ومن منح طموحه صبرا وعملا وجدا ، حصد نجاحا وثمارا ، فاعمل واجتهد ، وابذل الجهد لتحقق النجاح والطموح والهدف ، فمن جدّ وجد ومن زرع حصد ، وقل من جد في أمر يحاوله وأستعمل الصبر إلا فاز بالظفر . 4 _ تزيد قدرة الإنسان ن تذكر المعلومات التي لها صلة بالعواطف ، فحاول دائما أن تربط بين الموضوعات التي تدرسها و بين مواقف محببة لديك ، فهذا يمكنك من تذكر المعلومات بسهولة من خلال ربطها بالمواقف العاطفية المؤثرة في حياتك ، و لا تنس أن النجاح شعور ، والناجح يبدأ رحلته بحب النجاح والتفكير بالنجاح ، وتذكر : " يبدأ النجاح من الحالة النفسية للفرد ، فعليك أن تؤمن بأنك ستنجح - بإذن الله - من أجل أن يكتب لك فعلا النجاح 5 _ يتمكن دماغ الإنسان أيضا أن يتذكر المعلومات التي ترتبط ارتباطا وثيقا بحياته و التي تستخدم لبناء معاني مرتبطة باهتماماته الحياتية ، و تكون منتمية أو هامة بالنسبة للإنسان ، و الإنسان يملك طاقات كبيرة وقوى خفية يحتاج أن يزيل عنها غبار التقصير والكسل ، فأنت أقدر مما تتصور وأقوى مما تتخيل وأذكى بكثير مما تعتقد . 6 _ يتمكن دماغ الإنسان أيضا من تذكر المعلومات التي يحصل عليها من خلال تكرار الإطلاع عليها و مراجعتها ، فلا تخش الفشل بل استغله ليكون معبرا لك نحو النجاح لم ينجح أحد دون أن يتعلم من مدرسة النجاح ، و تذكر أن الوحيد الذي لا يفشل هو من لا يعمل . 7 _ يتمكن دماغ الإنسان أيضا أن يتذكر المعلومات التي يكتسبها من خلال أنظمة حواس أنظمة ذاكرة متعددة ، و لهذا فعليك أخي الحبيب أن تدرس و تقرأ بطرق مختلفة منشطا حواسك جميعا في هذا موضوع الدراسة . 8 _ يتمكن أيضا دماغ الإنسان أن يتذكر المعلومات التي تربط بين نصفي ( جانبي ) الدماغ لديه ، فحاول عزيزي الطالب أن تقرا الموضوع بحيث تنشط جانبي الدماغ لديك ، و سوف أزودك بمعلومات بسيطة حول جانبي الدماغ لعلها تفيدك في تصور هذا الأمر بصورة أفضل : يقسم الدماغ إلى قسمين هما الجانب الأيمن والجانب الأيسر ، والجانب الأيسر تتم به العمليات العقلية المتعلقة بمعالجة المعلومات اللفظية وسلاسل الكلام وترميز اللغة وحل رموزها والأرقام والمعلومات الرياضية والتعامل مع المحسوسات والأشكال والحركة والتعلم بالخبرة المباشرة والاتصال الحميم بمصادر المعرفة في الواقع والحياة ، والوصول إلى التجريد الذهني للنماذج ، وكل ما يجري على نسق خطي متتابع المنطقية ، ويساعد في القدرة علي تحليل الرموز أو التسلسل المنطقي. أما الجانب الأيمن فيختص بوظائف التركيب والإنشاء وبناء الكليات واستقبال الأنماط وتشكيلها وتصور شبكة العلاقات التي تأتلف منها البنى والأشكال ولذا فهو أكثر نشاطا في العمليات العقلية ذات الطبيعة البصرية والحيز المكاني كالرسم وصنع الصور وبناء النماذج والموسيقى والحركة والتشكيلات المختلفة ، وتكمن فيه مهارات التفكير الفاعل ، 9 _ يتمكن الدماغ أيضا من تذكر و استرجاع المعلومات التي تربط المعلومات الجديدة التي يكتسبها الإنسان بالمعلومات المتوافرة و المخزونة لديه في الذاكرة ، فلكل إنسان مواهب وقوى داخلية ينبغي العمل على اكتشافها وتنميتها ، و التي منها الإبداع والذكاء والتفكير والاستذكار ، فحاول عزيزي الطالب أن تربط بين المعلومات الجديدة و المعلومات الموجودة لديك في الذاكرة ، لأن هذا الربط سيساعدك على تذكر المعلومات الجديدة بسهولة و سرعة ويسر . 10 _ تنظيم الوقت و إدارته بالشكل المناسب من أهم الشروط التي تساعد على تحقيق النجاح ، و لا تنس أن تبدأ من الآن و على الفور بتنظيم وقتك و البدء في وضع خطة للدراسة والمراجعة فالوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك ، و حاول أن تحدد أولويات دراستك من خلال الوقت المتوافر ، و الظروف المتاحة ، ضع جدولا يساعدك على المذاكرة والدراسة حسب الأولويات التي وضعتها ، و لا تنس أن الطريق الحقيقي للنجاح هو بذل الجهد والاجتهاد . وفقكم الله جميعا و سدد خطاكم نحو تحقيق آمالكم و طموحات و تطلعات شعبكم الذي هو في حاجة ماسة لكل الناجحين في كل الميادين .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل