المحتوى الرئيسى

تواجد مكثف للجيش بـ أبوقرقاص لاحتواء الأزمة الطائفية

04/22 19:22

المنيا - أ ش أشهد مركز أبوقرقاص بالمنيا، الجمعة، تواجد مكثف للقوات المسلحة وقوات الأمن لتجنب تجدد أعمال العنف مرة أخرى خاصة بعد أن ساد الهدوء، الخميس، بالمركز وحبس المتهمين فيها على ذمة التحقيق.وكانت قد وقعت أحداث عنف، الاثنين الماضي، بين عائلتي ''الديرى'' و''الجزارين'' بـ''أبوقرقاص''، مما أحدث خلافاً بين المسلمين والمسيحيين أدى إلى مصرع شخصين وإصابة اثنين أخرين وإحداث بعض التلفيات في المباني والممتلكات حتى قررت النيابة العسكرية حبس 17 متهماً من المتسببين فيها 15 يوما على ذمة التحقيقات.وتتواصل الجهود الرسمية والشعبية لاحتواء الأزمة وإعادة الهدوء مرة أخرى، حيث عقدت القيادات الشعبية عدة لقاءات للتهدئة حضرها اللواء ممدوح مقلد،  مدير أمن المنيا، والعقيد عز الدين حسني، نائب الحاكم العسكري، بالإضافة لقيادات التيارات الإسلامية يتقدمهم الدكتور إبراهيم زنون والشيخ بهاء عطية عضوا مجلس الشعب السابقين عن جماعة الإخوان المسلمين.في سياق متصل، خرجت مسيرة من مسجد ناصر، القريب من قرية أبوقرقاص البلد وأخرى شمال مدينة الفكرية، ضمت عدداً من الشباب قاموا بقذف كنيسة ''البلاميس'' بالطوب والحجارة وحطموا واجهتها.في حين وزعت التيارات الإسلامية بأبوقرقاص بيانا تحت عنوان ''نداء من القلب حتى لا تغرق السفينة'' بهدف تهدئة الأحوال.اقرأ أيضا:مسلمو ومسيحيو أبوقرقاص يؤدون صلواتهم وسط حضور أمني مكثف

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل