المحتوى الرئيسى

الصحف البريطانية: أوباما يأمر باستخدام طائرات بدون طيار لقصف ليبيا.. الشرطة البحرنية تعذب جرحى المتظاهرين.. القضاء الباكستانى يطلق سراح 5 متهمين بالاغتصاب الجماعى

04/22 15:17

التليجراف: أوباما يأمر باستخدام طائرات بدون طيار لضرب قوات القذافى بليبيا ذكرت صحيفة التليجراف، نقلا عن روبرت جيتس وزير الدفاع الأمريكى، أن الرئيس الأمريكى باراك أوباما أمر الوزارة باستخدام طائرات بدون طيار من نوع "بريداتور"، لقصف قوات القائد الليبى معمر القذافى فى ليبيا. وقالت الصحيفة أن الطائرة المسلحة بصواريخ هيلفاير، حلقت أمس الخميس، لكنها اضطرت إلى العودة فى وقت مبكر، كما تعد هذه الخطوة تصعيدا ملحوظا من التدخل العسكرى الأمريكى، مما يزيد من الانتقادات والاتهامات ضدها جراء هذه المهمة الممتدة على الأراضى الليبية. ونقلت الصحيفة أيضا عن جيمس كارتيرايت، نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة قوله، "تستطيع هذه الطائرات الاقتراب إلى أسفل لتحصل على رؤية أفضل لأهدافها من القوات الليبية، فضلا عن أنها مناسبة مع طبيعة المناطق الحضرية الليبية. وجاءت تصريحات جيتس قبل زيارة وليام فوكس وزير الدفاع البريطانى، إلى واشنطن، لمناقشة سبل تزويد الولايات المتحدة بالمزيد من القوة العسكرية لبريطانيا، خلال الحرب على ليبيا، فمن الواضع أن بريطانيا ترغب فى استخدام هذا النوع من الطائرات، لتحلق فى سماء مدينة مصراتة المحاصرة التى تجد قوات حلف شمال الأطلنطى "الناتو"، صعوبة فى الوصول إليها من القاعدة العسكرية جنوب إيطاليا، والتى تستغرق ساعة للوصول. واستخدام ثلاث طائرات بدون طيار يعنى ضمان التغطية على مدار 24 ساعة، والقصف فى أى لحظة، ولاسيما عند مصراتة، فى الوقت نفسه من المقرر أن يطلب الوزير فوكس إعادة إمداد صواريخ توماك وبافواى. وعلى صعيد أخر، قالت التليجراف، أن قوات مكافحة الشغب الفرنسية اشتكت من معاملتها مثل "الأطفال"، بعد فرض حظر شرب الخمور والكحوليات أثناء تأدية وظيفتهم، وهددوا بالإضراب. وأوضحت الصحيفة، أنه بسبب الصورة التى عليها قوات الشرطة من إمساك وشرب زجاجات البيرة خلال احتجاجات فى شوارع باريس، فضلا عن تدخين السجائر، قرر قادة الجيش الحد من هذا التقليد بفرض الحظر. ونقلت الصحيفة عن بعض رجال الشرطة قولهم: "بهذا الحظر فإنهم يريدون أن يجعلوننا كهنة، لا يوجد مشاكل مع الكحوليات سواء كانت بكميات كبيرة أو أقل فى المجتمع، وينبغى السماح بالشرب فى النطاق المعتدل."الإندبندنت: قوات الأمن البحرينية تعذب جرحى المتظاهرين ذكرت صحيفة الإندبندنت، أن تحقيقا لجماعة من أطباء حقوق الإنسان كشف أن قوات الأمن البحرينية سرقت سيارات الإسعاف، أثناء توجهها لإسعاف المصابين والجرحى من المتظاهرين خلال حملة شرسة عليهم، عند مطالبتهم بإصلاح النظام الملكى. وقالت الصحيفة أن التقرير الأولى عن القمع الممارس على مهنة الطب، يشير إلى أن القوات أبعدت الأطباء واختطفتهم، وعذبت الجرحى من المتظاهرين، وهددتهم بالاغتصاب وهتك العرض، مشيرة إلى أن أكثر من 30 طبيب خطفوا، وانقطعت أخبارهم عن عائلاتهم. وقال التقرير أن القوات استهدفت على وجه الخصوص الأطباء الشيعة، مما خلق نوع من الذعر والخوف لدى الجرحى والمرضى من تلقى العلاج بالمستشفيات. واستدعت المملكة البحرينية نحو ألفين من قوات الشرطة السعودية، لترد على المظاهرات المطالبة بالإصلاحات منذ 14 فبراير الماضى، وقامت قوات الشرطة البحرينية بدعم من السعودية بحملة اعتقالات تعسفية أخذت خلالها نحو 500 شخص، كما قامت بتعذيب المعتقلين، وإقالة أى شخص من منصبه، قد يتعاطف مع هؤلاء المتظاهرين. وصرح التقرير، بأن قوات الشرطة سرقت نحو ست سيارات إسعاف، حسبما أفاد شهود عيان، كما أمرت الأطباء بخلع زيهم الطبى تحت تهديد السلاح، وارتدت القوات الزى لتقترب من الجرحى لاعتقالهم وتعذيبهم بالضرب والشتم والإهانة، والتهديد بالاغتصاب، والقتل، لإجبارهم على الاعتراف بأنهم حملوا السلاح خلال الاحتجاجات، وينون الذهاب إلى إيران للتدريب العسكرى.الجارديان: باكستان تطلق سراح 5 متهمين باغتصاب جماعى صرحت صحيفة الجارديان، أن جماعات حقوق الإنسان أدانت قرار المحكمة العليا فى باكستان، بإطلاق سراح معظم المتهمين فى قضية الاغتصاب الجماعى للفتاة الباكستانية مختاران ماى. وبعد قضاء نحو تسع سنوات قضت المحكمة بإطلاق سراح خمسة متهمين من أصل 13، وقالت ماى، إن إطلاق سراحهم قد يشكل خطرا على حياتها، وأنها تخشى من مجىء هؤلاء الأشخاص إلى قريتها، للتعرض لها بالأذى. وأضافت الصحيفة، أن أحد المتهمين المحكوم عليه بالإعدام قد خففت له المحكمة الحكم ليكون السجن مدى الحياة، ونقلت الصحيفة عن ماى قولها من منزلها فى جنوب إقليم البنجاب: "أخشى من عودة هؤلاء الأشخاص إلى، وإلحاق الضرر بى، فإننى فقدت الثقة فى المحاكم، والآن سأرفع قضيتى إلى محكمة الله، فأنا واثقة من أن الله سيعاقب هؤلاء الذين تحرشوا بى". ونوهت الصحيفة، أن ماى بدأت فى إنشاء مدرسة للبنات، ومنظمة أهلية لتعزيز تعليم المرأة، وتعهدت بعدم مغادرة بلدتها وستواصل عملها، وقالت جماعات حقوق الإنسان، إن وضع سلامة النساء الباكستانيات فى خطر، كما إن الاغتصاب وجرائم الشرف وغيرها ضد النساء، أمر رويتنى فى باكستان، التى لا تضع إجراء حاسما لردع هذه الجرائم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل