المحتوى الرئيسى

الصحافة الإسرائيلية: آلاف الإسرائيليين يتجاهلون تحذيرات الموساد ويحتفلون بالفصح فى سيناء.. 20 ألف يهودى يقيمون طقوس "الفصح" على "حائط البراق"

04/22 15:02

الإذاعة العامة الإسرائيلية20 ألف يهودى يقيمون طقوس "الفصح" على "حائط البراق" وصل أكثر من 20 ألف يهودى منذ صباح اليوم، الخميس، لإقامة ما يسمى بشعائر عيد الفصح اليهودى على "حائط البراق" الغربى للمسجد الأقصى بالبلدة القديمة بالقدس الشرقية. وذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية، أن عيد الفصح يعد من الأعياد الثلاثة المركزية لدى اليهود والتى يتم فيها الحج الى القدس، بالإضافة الى عيد نزول التوراة "شبوعوت" وعيد المظلة "سوكوت". وأوضحت الإذاعة العبرية، أن الشرطة الإسرائيلية ستنتشر بكثافة الشطرين الغربى والشرقى من القدس على حد سواء لتأمين الحراسة للمحتفلين اليهود بعيد الفصح. صحيفة يديعوت أحرانوتكلينتون تدعو الفلسطينيين والإسرائيليين للعودة إلى طاولة المفاوضات فورا حثت وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلارى كلينتون، الجانبين الإسرائيلى والفلسطينى على استئناف المفاوضات بينهما حالا رغم الأحداث التى تشهدها بعض دول الشرق الأوسط، مؤكدة أن الحوار هو الطريقة الوحيدة والملحة بالنسبة للطرفين وأنه يصب فى مصلحة كل منهما. ونقلت صحيفة يديعوت أحرانوت، الإسرائيلية تصريحاتها كلينتون مع أحدى محطات التلفزيون الأمريكية مساء أمس، أكدت فيها مجددا بان واشنطن لن تدعم اى خطوة فلسطينية أحادية الجانب ترمى لنيل اعتراف الأمم المتحدة بدولة فلسطينية لأن حل الدولتين لن يتحقق الا بواسطة التفاوض، على حد زعمها. وفى سياق آخر، أدانت وزيرة الخارجية الأمريكية بشدة العنف المتواصل الذى يمارسه النظام السورى بحق المتظاهرين المعارضين خاصة بالذكر الأنباء حول سقوط خسائر بشرية فى مدينة حمص فى الأيام الأخيرة.صحيفة معاريف آلاف الإسرائيليين يتجاهلون تحذيرات الموساد ويحتفلون بالفصح فى سيناء تجاهل آلاف الإسرائيليين، التحذيرات التى أطلقتها هيئة مكافحة الإرهاب الإسرائيلية وجهاز الموساد الإسرائيلى من السفر إلى مصر والدول المجاورة خوفا من محاولات اختطافهم والمساومة عليهم، حيث وصلوا إلى سيناء عبر معبر طابا بهدف التنزه والسياحة والصيد ولقضاء إجازة عيد الفصح اليهودى. وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية، أنه من المفترض أن تكون هذه التحذيرات مبنية على معلومات إستخبارية، فى الوقت الذى يتم فيه ضم مصر وتركيا واليونان وقبرص إلى قائمة الدول الخطيرة، مما جعل عدد كبير من الإسرائيليين يتساءلون إلى أين يقضون عطلة الإجازات. وقالت صحيفة معاريف الإسرائيلية، وموقع "عنيان مركزى" الإخبارى الإسرائيلى، إن الواقع "الكوميدى الحزين" للإسرائيليين الذين يعانون مستوى مادى بسيط يواصلون الانحدار نحو الأسوأ، وبالتالى فهم يذهبون إلى تلك الدول لعدم ارتفاع تكاليف الإقامة بها.صحيفة هاآرتستحذيرات إسرائيلية جديدة من السفر لمصر ودول حوض المتوسط كشفت مصادر أمنية إسرائيلية رفيعة، عن قلق حاد داخل الأجهزة الأمنية بتل أبيب فى الأسابيع الأخيرة من تصاعد مستمر ضد الإسرائيليين خوفا من اختطافهم من قبل تنظيمات المقاومة خارج إسرائيل، وأنه تم رفع حالة الطوارئ فى الأجهزة الاستخبارية، ونشر تحذيرات للإسرائيليين فى مناطق دول حوض البحر المتوسط. وذكرت صحيفة هاآرتس، الإسرائيلية أن أسر الجندى الإسرائيليى الأسير لدى حركة المقاومة الإسلامية "حماس ،جلعاد شاليط، ، والصفقة بين حزب الله وإسرائيل التى استبدلت فيها 3 جثث مقابل أسرى فلسطينيين ولبنانيين، يرفع ذلك من تحفز تنظيمات المقاومة لخطف إسرائيليين لإطلاق سراح المزيد من الأسرى، خلال "عيد الفصح" اليهودى. وأشارت هاآرتس إلى أن هناك حساب مفتوح مع حزب الله، وذلك فى أعقاب اغتيال القيادى العسكرى عماد مغنية فى فبراير عام 2008، والذى تقف وراءه جهاز الموساد الإسرائيلى. وأوضحت الصحيفة، أن هناك تحذيرات كثيرة وصلت لأجهزة المخابرات الإسرائيلية مؤخراً من محاولات خطف إسرائيليين خارج أراضيهم، وأنه فى أعقاب ذلك قامت هيئة مكافحة الإرهاب التابعة لمجلس الوزراء الإسرائيلى بإصدار تحذيرات فى شهر أبريل الجارى للإسرائيليين الماكثين فى دول متوسطية، وطلب منهم تجنب زيارة مواقع يرتفع فيها عدد الإسرائيليين، وإظهار اليقظة فى المواقع السياحية وأماكن الترفيه، وتغيير مسارات التنقل وعدم التقيد ببرامج روتينية. وأضافت هاآرتس، أنه بعد اغتيال مغنية حاول حزب الله 10 مرات تنفيذ عمليات ضد أهداف إسرائيلية فى العالم، كما حاول عدة مرات خطف إسرائيليين، وأن الحزب وإيران لا يزالان مصممان على الرد على اغتيال مغنية بدون التسبب بحرب جديدة على الجبهة الشمالية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل