المحتوى الرئيسى

"السجناء" يعترفون بشغب "دمو" رغبة في الهرب

04/22 14:41

الفيوم- أحمد سيف النصر: كشفت تحقيقات النيابة العامة في أحداث الشغب التي تعرَّض لها سجن "دمو" بالفيوم يوم الأربعاء الماضي، أن السجناء قرَّروا إحداث عمليات شغب داخل السجن، بعد تردد أنباء عن عدم الإفراج عنهم في العفو بمناسبة أعياد تحرير سيناء.   وأكد السجناء- في التحقيقات التي باشرتها نيابة مركز الفيوم- أن بعضهم أمسك بشاويش السجن أثناء قيامه بالتمام على العنبر؛ لتسليمه لزميله في نهاية فترة عمله، ورفضوا التمام، واحتجزوه داخل العنبر، وأشعلوا النيران في البطاطين، ونشب الحريق الأول بالعنبر رقم (9) ثم العنبر رقم (10)، فيما قامت مجموعة أخرى بتحطيم الأقفال الحديدية لمعظم العنابر، ومجموعة أخرى بالصعود لأعلى مكان بالسجن والمخصص للتريض, وحاولوا اقتحام البوابات للهروب خارج السجن, في محاولات لتشتيت قوات حرس السجن.   واستعلمت النيابة من السجناء عن الأماكن التي تمَّ إطلاق النار منها على المصابين, لتحديد عما إذا كانت قد أطلقت داخل العنابر أم خارجها؛ خاصةً أن الأحداث أوقعت قتيلاً و5 مصابين.   في الوقت نفسه، أوشكت لجنة هندسية تابعة لقطاع مصلحة السجون بوزارة الداخلية من الانتهاء من إصلاح الأقفال الحديدية التي حطَّمها السجناء بالسجن، وقامت قوات حرس السجن بعملية تفتيش واسعة، وصادرت أعدادًا كبيرةً من البطاطين؛ خشية استخدامها مرَّة أخرى في أعمال شغب، بالإضافة إلى عدد من أجهزة المحمول التي كانت تُستخدم في خطة الشغب.   كما تواصلت الحملات الأمنية المشتركة بين قوات الشرطة ورجال القوات المسلحة؛ للقبض على الهاربين، وارتفعت حصيلة ضبط المطلوبين والأسلحة المنهوبة من المراكز والسجون وأقسام الشرطة إلى أكثر من 80 هاربًا من أحكام ومسجل خطر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل