المحتوى الرئيسى

الشكوك تحيط بمستقبل برشلونة عقب الهزيمة في نهائي الكأس

04/22 14:33

مدريد - الألمانية Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  أثير سؤال مهم في جميع أنحاء أسبانيا اليوم الجمعة وهو "هل كانت الهزيمة يوم الأربعاء في نهائي كأس ملك أسبانيا هي بداية نهاية المدرب جوسيب جوارديولا في فريق برشلونة؟". وخسر برشلونة صفر/1 أمام غريمه التاريخي ريال مدريد في فالنسيا في نهاية الكأس ، ليحصل النادي الملكي على أول لقب له منذ 2008 ، وبدأت الشكوك تحوم حول الهيمنة التي فرضها فريق جوارديولا على عالم الكرة الأسبانية خلال السنوات الثلاثة الأخيرة. ودارت تساؤلات وسائل الإعلام الكتالونية حول ما إذا كانت هزيمة يوم الأربعاء تمثل مجرد كبوة جواد لبرشلونة ، أم أنها نهاية عصر المجد للفريق؟ ، في الوقت الذي كانت فيه وسائل الإعلام في العاصمة مدريد تقترح وتأمل. وكتبت صحيفة "سبورتس دايلي" الصادرة من مدريد مبتهجة "إنه نهاية عصر سيطرة برشلونة". وجاء العنوان الرئيسي لصحيفة ماركا المدريدية اليوم الجمعة "التحدي المقبل يتمثل في الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة العاشرة". ويلتقي ريال مدريد ذهابا وإيابا مع برشلونة في المربع الذهبي لدوري أبطال أوروبا يومي 27 ابريل الجاري والثالث من مايو المقبل. وأجرت صحيفة ماركا استطلاع للرأي اليوم الجمعة أظهر أن 2ر61 بالمائة من القراء يرون أن ريال مدريد سيطيح ببرشلونة في طريقه إلى المباراة النهائية لدوري الأبطال ، وشهدت النسبة زيادة ملحوظة في أعقاب فوز النادي الملكي بلقب كأس ملك أسبانيا. وأوضحت محطة كادينا سير الإذاعية اليوم الجمعة أن "ريال مدريد ينبغي أن يكون المرشح للفوز في الدور قبل النهائي لدوري الأبطال ، استنادا إلى المستوى الذي شاهدناه يوم الأربعاء ، كما أن المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو أصبح خبيرا بكيفية التعامل مع مباريات برشلونة". ومن جانبها أشارت محطة كادينا كوب الإذاعية إلى أن نجوم برشلونة ديفيد فيا وتشافي وليونيل ميسي وبيدرو "جميعهم كانوا في مستوى وحالة بدنية باهتة". وأكدت صحيفة "آس" أن "قدرات برشلونة محدودة للغاية ، وأصبحت أكثر تضائلا بفعل الإصابات". ويفتقد برشلونة جهود كتيبة من نجومه ، على رأسهم ايريك ابيدال وادريانو وبويان كركيتش ، والقائد كارلس بويول بسبب الإصابة ، ولكن بويول قد يلحق بمباراة الذهاب أمام ريال مدريد. وعلى الجانب الأخر فإن ريال مدريد يعاني من إصابة واحدة فقط تتمثل في إصابة الألماني سامي خضيرة. وحاولت صحيفتا موندو ديبورتيفو وسبورت الكتالونيتين اليوم الجمعة في إثارة مشاعر التفاؤل وتبديد الشكوك. وذكرت صحيفة سبورت قراءها بأن "قيمة لقب الكأس تقل كثيرا عن لقب الدوري". ويتصدر برشلونة جدول ترتيب الدوري الأسباني بفارق ثماني نقاط أمام ريال مدريد ، وبات الفريق في طريقه لا محالة لإحراز اللقب للمرة الثالثة على التوالي. وألمحت صحيفة موندو ديبورتيفو أن "هذا الفريق الرائع حقق الكثير والكثير مما لا يدع أي مجال للتشكيك فيه الآن". ولكن الصحيفة شددت على حاجة أبناء جوارديولا إلى تطوير قدراتهم والتركيز داخل منطقة الجزاء.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل