المحتوى الرئيسى

مطالبة وزير الزراعة بالتصدي لفساد "سدمنت الجبل"

04/22 13:50

الفيوم- أحمد سيف النصر: اتهم المئات من شباب الخريجين بمنطقة سدمنت الجبل بقرى الأنصار والشروق التابعة لمحافظة الفيوم، رئيس هيئة استصلاح الأراضي بالمحافظة، ورئيس القطاع بوزارة الزراعة، والمراقب العام لشئون الخريجين بالفيوم وبني سويف، ومدير منطقة سدمنت الجبل، ومديري الجمعيات بالفيوم وبني سويف، ومدير منطقة سدمنت الجبل؛ بإهدار ملايين الجنيهات، والاستيلاء عليها، وتسهيل الاستيلاء على الملايين لأصحاب النفوذ.   وطالبوا- في شكاوى تقدَّموا بها إلى وزير الزراعة، وعدد من الجهات الرقابية- بتشكيل لجنة من التفتيش المالي والإداري بوزارة الزراعة، والجهاز المركزي للمحاسبات، وإدارة التعاون؛ لفحص الحالة المالية للجمعيات.   كما طالبوا بتشكيل لجنة من كليتي الهندسة والزراعة بجامعة الفيوم؛ لمعاينة الأرض على الطبيعة، والمقارنة بين ما تمَّ تنفيذه على أرض الواقع بجمعية وقرية الأجيال، وما كان ينبغي تنفيذه وفقًا للرسومات والماكينات والخرائط المعدة لذلك.   وقد تضمَّنت الشكوى مخالفات جسيمة بقرية الأجيال، منها أنها ما زالت حبرًا على ورق، بالرغم من استلام الأراضي منذ عام 2007م، ولم يتم استصلاح أي مساحات بها حتى الآن، بالرغم من إنشاء محطتي رفع لمياه الري تكلفتا الملايين، فضلاً عن أنه لم يتم توصيل الخطوط الداخلية لمياه الري، ولم يتم الانتهاء من تشييد المنازل وإنشائها في أماكن منخفضة؛ ما يعرضها للغرق.   واتهمت المذكرات مدير المنطقة ومدير الجمعية ببيع أجزاء من زمام الأرض لأصحاب المحاجر الذين أصبحوا شركاء لهم، وتحولت الأرض إلى خراب، بعد أن تمَّ نقل الرمال منها على عمق 30 مترًا، وبجوار خطوط الضغط العالي؛ ما يهدِّد بكارثة مستقبلية.   وكشفت عدم انعقاد أي جمعيات عمومية للجمعية طوال السنوات الماضية، ويتم عقد جمعيات عمومية وهمية، ولم يتم مناقشة أي ميزانيات خاصة بها؛ الأمر الذي يسهل الاستيلاء على المال العام، والمخصص لشباب الخريجين، وكذلك الاستيلاء على الأموال التي تخصصها الهيئات الدولية لشباب الخريجين من صناديق العون الغذائي، والتي يستولي عليها كبار المسئولين والموظفين ويُحْرَم منها الخريجون.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل