المحتوى الرئيسى

مبعوث ميدفيديف: الوضع فى ليبيا وصل إلى طريق مسدود

04/21 22:15

أشار ميخائيل مارغيلوف رئيس لجنة العلاقات الخارجية فى مجلس الاتحاد الروسى مبعوث الرئيس الروسى الخاص للتعاون مع البلدان الأفريقية، إلى أن الوضع فى ليبيا وصل إلى طريق مسدود، حيث فشلت عملية الحظر الجوى والعملية البرية المحتملة ستؤدى إلى اتساع الحرب وانتشارها فى أفريقيا. ونقل موقع "روسيا اليوم" عن مارغيلوف تفسيره أن الطريق المسدود يتلخص فى أنه من المتعذر التخلص من القذافى بدون عملية برية، وقرار مجلس الأمن الدولى 1973 الذى يفسره التحالف الغربى حسب هواه، لا يسمح بتدخل المشاة وقوات الإنزال الجوى فى ليبيا". وأضاف فى غضون ذلك "الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ترى أنه لا يجوز تنفيذ القرار الذى يتعلق بحماية السكان المدنيين بالاقتصار على القصف، وكما ترى هذه الدول انه طالما بقى القذافى موجوداً، يوجد خطر يهدد حياة المواطنين المسالمين". وأكد مارغيلوف، أنه إذا بدأت العملية البرية، "فإن حرباً بهذه الأبعاد من المتعذر حصرها فى حدود ليبيا وحدها". وأوضح المبعوث، أن منطقة الساحل الأفريقى غير مستقرة أصلاً، مؤكداً هذا يشكل خطراً يهدد الجزائر والمغرب حيث المعارضة تواصل الاعتصامات والمظاهرات. وتتلخص صعوبة الوضع فى ليبيا أيضاً، حسب قول مارغيلوف فى أن كل شىء لا يزال غامضاً ـ فمجهولة الجهة التى يمكن التفاوض معها بشأن التسوية السياسية، لأن الثوار يختلفون، فبينهم ممثلو الأقاليم، والبربر الذين التحق بعضهم بالمعارضة وكذلك مسلحو "القاعدة". وأضاف مارغيلوف، أن الثوار والتحالف يرفضون فى غضون ذلك كافة أشكال المفاوضات مع القذافى، مؤكداً أصبح واضحاً بعد تصريحات قيادة التحالف حول شحة الصواريخ، أن عملية الحظر الجوى فشلت، وإن القذافى يتقدم بنجاح وجنوده مسلحون بصورة جيدة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل