المحتوى الرئيسى

> الأمن والجيش ينتشران في سوريا

04/21 21:07

 قال شهود عيان إن قوات الأمن والجيش انتشرا في مدينة حمص السورية وسط دعوات إلي التظاهر اليوم، وذلك بعد الخطوات التي اتخذتها الحكومة في طريق الإصلاح، وإقالتها مسئول الأمن السياسي بمدينة بانياس الساحلية واقالة الرئيس السوري بشار الأسد لمحافظ مدينة حمص محمد إياد. وتأتي هذه التطورات في وقت انتشرت فيه علي الشبكات الاجتماعية علي الإنترنت دعوات إلي مظاهرات احتجاج حاشدة في كل أنحاء سوريا فيما سمي «الجمعة العظيمة». ودعت مجموعة «الثورة السورية» التي اثارت موجة التظاهرات في سوريا علي التظاهر من أجل نيل الحرية. وتبين صورة الدعوة لأول مرة بشكل واضح جرس الكنيسة بين قبتي مسجد تأكيدا لنص الدعوة الذي يحض السوريين بمختلف طوائفهم علي التظاهر. ويقول النص المرافق للصورة «معا نحو الحرية، قلب واحد، يد واحدة، هدف واحد». وأوضح المنظمون علي صفحتهم أن «هذه الجمعة سميت بالجمعة العظيمة وذلك بناء علي طلب الشباب في سوريا وفاء لأهلنا «مسيحيي درعا وحمص والبيضة وكل سوريا البواسل» الذين سقط منهم العشرات من الجرحي مع المسلمين في مظاهرات الحرية والكرامة».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل