المحتوى الرئيسى

رفض حقوقي لمخطط الزند في توريث القضاء

04/21 20:26

كتب- حسن محمود: استنكر المركز العربي لاستقلال القضاء والمحاماة دعوة المستشار أحمد الزند، رئيس نادى قضاة مصر المقرب من النظام البائد، أعضاء النادي بعمل توكيلات للمستشار القانوني للنادي؛ من أجل رفع دعاوى قضائية؛ للمطالبة بتعيين أبناء القضاة الحاصلين على تقدير "مقبول" للعمل في سلك القضاء!.   وأدان المركز- في بيان له وصل (إخوان أون لاين)- استمرار هذا الفكر الذي يكرِّس لتوريث المناصب والوظائف، ويهدر مبدأ المساواة والحق في تكافؤ الفرص، موضحًا أن مثل هذه الدعاوى تمثل ردةً على ما يطالب به الشعب المصري بعد ثورة يناير من عدالة وإعمال للمبادئ الدستورية.   وأشار إلى أن المركز بصدد التقدم بشكوى إلى مجلس القضاء الأعلى بحق المستشار الزند، والرد على دعوته بوضع معايير موضوعية وشفافة ونزيهة للقبول بالعمل القضائي، وأن يكون القبول للعمل بالقضاء في مصر وفقًا للمعايير الدولية المعترف بها، وألا يخضع لأي نوع من أنواع التمييز، وأن يكون معيار الكفاءة هو الفيصل بين المتزاحمين لشغل المناصب القضائية وفق معايير موضوعية قوامها النزاهة والشفافية.   وحذَّر من أن تكون هذه الدعوة بمثابة إعلاء للمصالح الشخصية المتمثلة في رغبة رئيس النادي في الحصول على أصوات القضاة في الانتخابات القادمة للنادي على حساب المصلحة العامة، وعلى مصلحة العدالة  واستقلال القضاء بصفة خاصة.   وأبدى المركز اندهاشه من أن تصدر دعوة عن رئيس نادي قضاة مصر تخلُّ إخلالاً جسيمًا باستقلال القضاة، وتهدر أي ضمانات للتعيين على أساس الكفاءة والنزاهة وتكافؤ الفرص، لا سيما أن المعايير الدولية المعمول والمعترف بها على نطاق واسع بشأن استقلال السلطة القضائية قد أولت عنايةً فائقةً لمسألة تعيين أعضاء الهيئات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل