المحتوى الرئيسى

عمر الأيوبى يكتب: 4 فاسدين بالرياضة ينتظرهم "طره لاند"

04/21 19:54

تزايد عدد سكان سجن مزرعة طره، خلال أسابيع قليلة، وأصبح يضم تشكيلة من جميع فئات المجتمع المجرمين والبلطجية والسياسيين والبرلمانيين والوزراء وأبناء الرؤساء، وأصبح المكان مزدحماً لدرجة تدعو السكان المحتملين للبحث عن "واسطة" للدخول مع نجوم الشباك. "طره لاند" ينتظر بشغف الرجال الذين أفسدوا الرياضة، وتحوم حولهم الاتهامات، سواء كانوا من مسئولى الاتحادات أو الأندية أو المدربين أو وكلاء اللاعبين والذين مثلوا جميعاً "مافيا" نجحت فى إفساد الحياة الرياضية، واعتمدوا على المناخ الملائم من النظام السابق فى تكوين ثروات ضخمة. قائمة الفاسدين بالرياضة يأتى على رأسها رؤساء الاتحادات والأعضاء الذين تربحوا من أماكنهم، ونجحوا فى زيادة ثرواتهم وأرصدتهم فى البنوك وفيلات ومنتجعات وتعاملوا مع اتحاداتهم على أنها عزبة، يختارون الموظفين والمدربين من رجال الثقة قبل الكفاءة، والولاء قبل الأمانة، شاهدنا كثيراً اختيارات الأجهزة الفنية للمنتخب تضم شخصيات بدون أى تاريخ يؤهلهم لمناصبهم، وكانت النتيجة انهيارًا كبيرًا فى معظم اللعبات.. لهذا يستحق مسئولو بعض الاتحادات الإقامة فى طره لاند. وما كان يحدث فى الاتحادات تكرر فى الأندية بدخول مسئولى مجالس إدارة، أساسها عمل تطوعى، و الغريب أنهم يصبحون مليونيرات عن طريق زراعة بذور الفساد فى صفقات اللاعبين المشبوهة وعقود الرعاية المغلفة بالعمولات والرشاوى، وشاهدنا أعضاء ومسئولين دخلوا أندية جماهيرية بسيارات متواضعة وتركوا مناصبهم بأحدث موديلات السيارات، بخلاف الأرصدة الكبيرة فى البنوك.. لو تحقق فى ملفات الفساد بالأندية لكان مصير هؤلاء المسئولين هو التواجد مع كبار الفاسدين فى "طره لاند". هناك مدربون كثيرون بالملاعب المصرية دارت حولهم أحاديث عديدة عن حصولهم على عمولات من لاعبين مقابل الموافقة على ضمهم، ووفقاً لمعلوماتى، يوجد أكثر من 6 مدربين على الأقل نشروا فساد الصفقات المضروبة بالاشتراك مع مسئولى الأندية المفسدين وكواليس التعاقدات فى أندية الشركات ورجال الأعمال ستمنح العديد من المدربين "كارت" للإقامة فى "طره لاند" بشكل قوى. رابع الزوار المحتملين، وكلاء اللاعبين، الذين أفسدوا المسابقات بعدما تحركوا فى السر لصالح بعض الأندية من أجل تفريغ منافسيهم من نجومهم وتلاعبوا برءوسهم، مما تسبب فى أزمات وثورات كادت تؤدى لكوارث ومنها صفقة بيع حسنى عبدربه، لاعب الإسماعيلى للأهلى منذ عدة سنوات والتى أوقفتها الجماهير الإسماعيلاوية بعد ذهابها لمنزل اللاعب وتهديد أسرة عبدربه بحرق منزلهم وطردهم من المحافظة، وهو ما أدى لفشل الصفقة، وهناك وكلاء آخرون نجحوا فى إفساد أندية كبيرة، من خلال رشوة ضعفاء النفوس فيها، وهذا حدث فى أندية كبيرة وصغيرة وفتح ملفات التعاقدات بالأندية سيدفع بهؤلاء الوكلاء إلى "طره لاند".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل