المحتوى الرئيسى

ذكاء الأطفال يقلل من شهيتهم للطعام

04/21 19:36

وذكر الباحثون البريطانيون أن مستوى ذكاء الطفل فى مرحلة الطفولة يعد مؤشرا لإمكانية تحول الأطفال فى مرحلة البلوغ نحو أن يصبحوا نباتيين وهوما يخفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب، ويرى الباحثون أن هذه الحقائق الجديدة قد تعطى تفسيرا للعلاقة بين الذكاء وتمتع هؤلاء الأشخاص بصحة جيدة .كانت الأبحاث العلمية السابقة قد أشارت إلى تمتع النباتيين بمعدلات كوليسترول منخفضة مع تراجع احتمالات اصابتهم بالبدانة وأمراض القلب، وأشارت البيانات إلى أن 4,5%من المشاركين فى الدراسة ممن تمتعوا بمعدلات ذكاء عالية فى مرحلة الطفولة أصبحوا نباتيين.أطعمة سحريةوتعليقا على هذه الدراسة أكد الدكتور محمد عبد اللطيف، استاذ التغذية بجامعة الازهر، أن الأطفال الأذكياء والموهوبين حساسون جداً, يغضبون بسرعة, ويبكون بسرعة, ويشعرون بالسعادة بسرعة، وينامون أقل من غيرهم بسبب الطاقة العالية التى يتمتعون بها، وأنهم يشعرون بالخوف من الفشل ويكرهون الروتين ويشعرون بالملل، لذلك يحبون الالتصاق بالعمل الشاق والصعب ويستمتعون به، ولهذه الأسباب لا يشعرون بالجوع وشهيتهم تكون ضعيفة جدا على عكس الأطفال الذين فى مثل سنهم.ولأن العقل السليم في الجسم السليم.. العبارة التي قصد بها الفيلسوف اليونانى الشهير افلاطون أن سلامة الجسم هى المحرك الأساسي لعقل يتميز بالذكاء والحكمة، لهذا يشجع الدكتور عبد اللطيف الأمهات على تنمية ذكاء أبنائهم دوماً، وذلك عن طريق الاهتمام بأنواع الاطعمة التى يتناولها الطفل الذكى، مشيرا إلى أن هناك أطعمة سحرية لمن ترغب فى الاهتمام بصحة طفلها مثل زبدة الفستق، والحليب كامل الدسم، والبيض، والبروتينات، والسمك، موضحا أن زبدة الفستق تحتوي على الدهون المسئولة عن زيادة النمو الذهني والمهارات الادراكية, والحليب كامل الدسم غني بالأحماض الدهنية والكوليسترول الذي يحتاجه الأطفال والضروري في بناء وتنشيط الخلايا العصبية والدماغية.اما أهمية البيض في تغذية الأطفال فيعود لغناه بالكوليسترول والبروتينات والعناصر الغذائية الضرورية للنمو مثل مادة الكولين الشبيهه بفيتامين (ب) والتي أثبتت في الدراسات الحيوانية قدرتها على تحسين التعلم والذاكرة. وخاصة أسماك التونة الغنية بالأحماض الدهنية غير المشبعة من نوع أوميجا-3 التي تتواجد في خلايا الدماغ بصورة طبيعية, وهي ضرورية لسلامة العقل والجسم.ويذكّر الطبيب كل أم ألا تنسى اللحوم الحمراء لما تحتويه من كميات ضخمة من الحديد والبروتينات والألياف والفيتامينات خاصة فيتامين (ب 12)"مخ العباقرة من الاطفال عبارة عن آلاف الخلايا العصبية التي تعتمد في احتفاظها بالمعلومة ثم تذكرها على مجموعة من الناقلات العصبية والكيميائية، لذا فهي بحاجة إلى مواد خاصة تساعدها على إتمام عملياتها الحيوية وتجديد نشاطها، كما أنها بحاجة إلى كميات وافرة من تلك الناقلات لتستطيع أن تحتفظ بالمعلومة بشكل جيد وأن تتذكرها عند الحاجة".. بهذه الكلمات بدأ الدكتور أشرف محمد قورة، خبير التغذية، حديثه لافتا إلى أن هناك مواد مهمة لخلايا الذاكرة (حامض أوميجا3) وهو حمض دهني يدخل في تركيب خلايا المخ ومتوفر بشكل جيد في الأسماك والأطعمة البحرية، وكذلك مادة (كولين) وهي من مشتقات فيتامين ب وهي مادة مهمة جداً لعملية التذكر وموجودة بالخضار والحبوب بكثرة.ويؤكد على أن اللوز والزبيب من المواد المهمة لخلايا الذاكرة وأن عصير القصب أحد المشروبات المصرية الأصيلة يعالج الاكتئاب ويسبب الراحة النفسية، والهدوء، والسعادة، حيث يؤدى إلى زيادة تكوين "السيروتونين" وهى المادة الطبيعية المهدئة التي يفرزها المخ، لذا ينصح الأمهات بعرضه على الأطفال كثيرا لأنه فوق كل مزاياه التي رصدها يعتبر أيضا مدر للبول فيطرد السموم من الجسم وبالتالى يحمي المخ من التلوث مما يساعد على الاستغراق في التفكير.ويذكر قورة أن القصب أيضا يساعد على زيادة القدرة على تحمل المواقف الصعبة كالضيق والقلق والتوتر والارهاق، كما أنه يوفر للمخ مستوى معتدل من الجلوكوز لإنتاج الطاقة اللازمة للقيام بوظائفه.ولأن المخ يحتاج الى حوالي 120 – 150 جراماً من الجلوكوز يومياً ينصح الطبيب في نهاية حديثه بتقديم السكريات بطيئة الهضم للأطفال الأذكياء مثل عسل النحل و الفاكهة لرفع مستوي السكر فى الدم بالتدريج . 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل