المحتوى الرئيسى

اوباما : نعم لدولة فلسطين والقدس عاصمة لدولتين ولا لحق العودة

04/21 19:28

غزة - دنيا الوطن رغم الجمود الذي تعيشه مفاوضات السلام الاسرائيلية الفلسطينية منذ فترة ليست بالقصيرة ، يبدو ان الادارة الامريكية وعلى رأسها الرئيس باراك اوباما لم يفقدوا الامل في اعادة الحياة للعملية السلمية واعادة اطرافها الى طاولة المفاوضات وفقا لتعبير صحيفة " نيويورك تايمز " الامريكية التي نشرت في عددها الصادر اليوم " الخميس" اربعة مبادئ قالت بانها تشكل قلب مبادرة سلام تقوم الادارة الامريكية وعلى مدى الاشهر الماضية بالعمل على اعدادها . واضافت الصحيفة ان اركان الادارة بمن فيهم الرئيس اوباما ووزيرة الخارجية هيلاري كلينتون يعكفون منذ عدة اشهر على اعداد خطة سلام يمكنهم طرحها وتشتمل على اربعة مبادئ اساسية هي : اقامة دولة فلسطينية ، الغاء حق العودة ، القدس عاصمة للدولتين ، الاهتمام بالاحتياجات الامنية الاسرائيلية. ووفقا للصحيفة يناقش البيت الابيض منذ ثلاثة اشهر الماضية توقيت طرح المبادرة والاجابة على السؤال " هل حان الوقت ليتقدم الرئيس اوباما بالمبادرة من خلال خطاب دراماتيكي يتعلق بالصراع في المنطقة ؟ وهل يستغل الرئيس الامريكي الاحداث والثورات التي تشهدها المنطقة لطرح خطة سلام جديدة على الفلسطينين والاسرائيليين ام عليه ان ينتظر قليلا ؟. ونقلت الصحيفة عن احد اركان الادارة الامريكية قوله " هيلاري كلينتوت والرئيس نفسه يدعمان الخطة لكن مستشار الرئيس لشؤون الشرق الاوسط دينس روس يعارضها ! ورغم تأييد اوباما للخطة لا تزال الولايات المتحدة لم تحسم امرها لجهة دفع الخطة قدما وطرحها علنا ، ولا يزال مصير الخطة حتى اللحظة موضع شك خاصة وانها ستتضمن دعوة امريكية لاسرائيل بالموافقة على دولة فلسطينية مستندة لحدود 1967 مقابل دعوة الفلسطينين للتنازل عن حق العودة فيما ستكون القدس عاصمة دولة فلسطين الى جانب كونها عاصمة دولة اسرائيل مع التشديد على الاحتياجات الامنية للاخيرة اختتمت الصحيفة تقريرها .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل