المحتوى الرئيسى

أديس أبابا: "شرف" بإثيوبيا قريباً لإنهاء الملفات الساخنة بين البلدين

04/21 18:22

أكد وزير الخارجية الإثيوبى هيلمريام ديسالين أن الاتفاقية الإطارية التعاونية بشأن مياه النيل التى تم التفاوض عليها منذ أكثر من 10 أعوام، هى المطروحة الآن وليس هناك أية اتفاقية أخرى على المائدة الإثيوبية، لذا نرغب فى البناء على هذه المفاوضات، ونطالب كلاً من دولتى المصب بالانضمام إلى الاتفاقية التعاونية لدول حوض النيل، مشيراً إلى أن المهلة النهائية للتوقيع عليها تنتهى فى مايو المقبل، جاء ذلك خلال مؤتمر صحفى عقد اليوم الخميس، فى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا. وأوضح ديسالين خلال المؤتمر أن العلاقات المصرية الإثيوبية سوف تشهد فصلاً جديداً فى الفترة المقبلة، مشيراً إلى أن رئيس الوزراء عصام شرف سوف يزور أديس أبابا قريبا على رأس وفد رفيع المستوى من المسئولين بالحكومة لإجراء مباحثات على أساس نهج يحقق مكاسب للجميع، كما أن هناك رغبة من كل الأطراف بأنه يتعين علينا الدخول فى حوار معا لإغلاق كل الفصول السابقة التى شهدت نجاحات وإخفاقات. وقال إن بلاده على استعداد لمناقشة أية مقترحات مصرية طالما أنها تفى بالمعايير التى تحقق مكاسب للجميع، وتعزز من العلاقات بين البلدين فى جميع المجالات، ومن بينها مسألة مياه النيل. وتابع "حتى الآن لم نتلق مقترحات من الجانب المصرى، وأن الحوار المستقبلى بين الطرفين سيظهر أى نوع من المقترحات سيجرى طرحه"، مؤكداً أن بلاده لا تهدف لإجبار أى طرف على توقيع الاتفاقية الإطارية، وأن أهم شىء هو التوصل إلى نهج يحقق مكاسب للجميع بهدف التوصل إلى اتفاق تعاونى من شأنه أن يفيد الجميع. وأضاف أن شرف "سيجرى خلال زيارته لإثيوبيا مناقشات تمثل دفعة جديدة بعد الثورة المصرية".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل