المحتوى الرئيسى

خطة هروب جمال وعلاء مبارك من السجن بقلم د. اسامة الكرم

04/21 17:37

للمرة الاولى فى تاريخ مصر يتجمع رئيس وزراء سابق واربعة من وزرائه بالسجن .. ومعهم اربعة من كبار مساعدى وزير الداخلية .. وأيضاً اربعة مليارديرات مع ابناء رئيس الجمهورية السابق .. مع رئيسا مجلسى الشعب والشورى .. اختلاط هذة العقول التى نهشت اموال المصريين فيه خطر كبير .. اقل خطر هو التخطيط لهروبهم وليس هذا بمستبعد على متهمين بينهم خمسة من كبار رجال الأمن ..وبعض الضباط يدينون لهم بالولاء فى اماكن عديدة بينها السجن .. اول ماسيفكر فيه المتهمون بعد تجمعهم فى طره.. أن يلقن بعضهم بعضا لتعديل الاقوال لانقاذ انفسهم من العقاب الأليم . ثم بالطبع سيفكرون فى الهرب .. وقد يتصور البعض ان الهروب مسأله بعيدة لكن نظرة الى قصص هروب المساجين بالعالم تؤكد ان الهروب الكبير خطر قائم التفكير فى خطط للهروب ليست اوهام .. فالمتهمين مسلحين بأموال مكدسة ينتظرون العودة اليها .. الفقير فيهم يمتلك مئات الملايين .. فالرشوة او استخدام الاعوان شئ سهل بالنسبة لهم . وحتى نأخذ العبرة نأخذكم فى رحلة سريعة على ابرز عمليات الهروب فى تاريخ سجون العالم . فى العراق و فى نوفمبر عام 2009 هرب من سجن البصرة سفاح خطير مع عصابته .. انه "منديل الرويمى" المتهم بارتكاب أكثر من 130 جريمة قتل،.! كشفت التحقيقات ان العملية تمت من خلال رشوة قدرها 400 ألف دولار لمسؤل بالسجن . فهل من المستحيل تصور حدوث هذا هنا .. اذا كان هذا الأمر مستبعد فلننظر الى قصة هروب تاريخية ولكن من انجلترا فى عهد الملكة إليزابيث الأولى عانت الكنيسة الكاثوليكية من الاضطهاد .. وتم الحكم باعدام الكاهن الكاثوليكى جون جيرارد لقيامه بأعمال تبشيرية .. ولكنه استطاع الهرب من خلال رسائل مكتوبة بالحبر السرى مع اعوانه . اذا كان ذلك بعيداً فهناك المزيد "جون ديلنجر" أخطر قائد لعمليات السطو المسلح على البنوك الامريكية ..سقط فى قبضة الشرطة بعد أن نفذ عدة عمليات اثارت الفزع.. تم ايداعه سجن مقاطعة "ليك" وهو سجن شديد الحراسة .. ولكن "ديلنجر" استطاع تصنيع بندقية داخل السجن وهرب بها . وقد يرى البعض أن ذلك مستبعدا فى مصر .. لكن ربما عملية الهروب الكبير من سجن ليبيا ليست مستبعده .. حيث حفر المساجين نفق استغرق حفره 17 يوما .. ولم يكن ذلك متوقعاً لأن قبو السجن ملاذ للفئران والثعابين . هل شاهدت فيلم " قطار منتصف الليل" انه يحكى قصة واقعية لهروب "هايز بيلي" مهرب العملات المزيفة الامريكى الذى تم ضبطه على طائرة تركية .. تم اقتياده الى سجن تركى قريب من جزيرة "قبرص التركية " .. قام بتسلق اسوار السجن والسباحة الى الميناء .. وهناك سرق مركب صيد هرب بها الى اليونان .. ثم عاد الى امريكا . اما قصة الهروب الكبير فهو اسم لفيلم حمل قصة واقعية .. حيث هرب 77 جندى امريكى من سجن المانى اثناء الحرب العالمية .. فقد حفروا نفق من السجن لخارجه . وفى قصة هروب كازانوفا ساحر النساء عبره اخرى.. حيث التقط قطعة حديد من ممر بالسجن .. استمر على تهذيبها لعدة شهور حتى اصبحت كالمسمار الكبير .. فكر فى الهروب لاسفل بحفر فتحه فى زنزانته ..لكن صدر قرار من مأمور السجن بنقله لزنزنة افضل .. وهناك فكر فى الهروب لأعلى اقنع زميلا له بمساعدته ..ثقبا السقف ووصلا الى سطح السجن .. ومنه هبطا على الملايات لأسفل الى ممر بالسجن يوصل الى البحر.. ومن هناك استقلا قاربا وتم الهروب . وربما يتصور أحد أن الهروب عبر الانفاق مستبعد لأنه يستغرق وقت وجهد .. فهناك اساليب اخرى نسردها فى القصة التالية للهروب "باسكال باييه " فرنسى تم سجنه بعد عملية سطو فاشلة على سيارة للأمن .. وفى عام 2007 أختطف زملاؤه طائره صغيرة من منتجع على بعد نصف ساعة من السجن ..هبطت الطائرة فوق سطح السجن ..وهناك لينزل منها 3 من الرجال المدججين بالسلاح وانطلقوا بحثاً عن "باسكال باييه" .. ثم هربوا برفقته وهبطوا بالقرب من البحر الأبيض المتوسط .. ثم انطلقوا بواسطة سفينة كانت فى تنتظرهم فى عرض البحر. قصة اخرى مثيرة من سجن الكاتراز الامريكى .. انه السجن الصلب الذي يطلق عليه اسم الصخرة ..ويقال أن سبب هذه التسمية أنه مبنى شاهق الارتفاع يقع على سواحل مدينة سان فرانسسكو .. انه سجن وسط المحيط الهارب منه مفقود .. هذا السجن يضم أخطر المجرمين في التاريخ ولاسيما الذين يشكلون خطراً ويخاف وضعهم في سجون عادية ومن ثم يؤدي ذلك لهربهم .. وكان من أشهر نزلاء هذا السجن الرهيب ( آل كابوني ) زعيم المافيا الإيطالي المعروف في شيكاغو .. خلال 29 عام في سجن الكاتراز حاول 36 سجيناً الهرب .. 23 منهم تم القبض عليهم، و6 منهم قتلوا بالرصاص أثناء هروبهم، و3 غرقوا في البحر ولم يتم العثور عليهم أبداً.. ولكن في 11 يونيو1962 نفذ "فرانك موريس" و"جون أنجلين" و"كلارنس أنجلين" بنجاح واحدة من أعقد الخطط المبتكرة للهروب .. تسلقوا فتحة التهوية لأحد المداخن ووصلوا أعلى السقف ثم نزلوا من سطح المبنى وجدفوا بعيداً على عوامات مطاطية. ولخداع الضباط والسجانين .. قام كل هارب بوضع رأس وهمية مصنوعة من خليط من الصابون وورق التواليت والشعر الحقيقي على سريره بالسجن .. فلم يشعر أحد بهروبهم الا بعد فترة كانوا ابتعدوا فيها عن منطقة السجن . وقد يرى البعض ان حراسات سجن طره مشددة ولايمكن اختراقها .. ولهذا سوف نسرد قصة الهروب من سجن "ميز " البريطانى .. وهو سجن سياسي , يتم فيه سجن اعضاء الجيش الجمهوري الإيرلندي في أيام الاضطرابات .. واحد من أعنف السجون على الإطلاق وأكثرها تشديداً .. ولكن لوجود عناصر خطرة سويا فى السجن ماذا حدث؟ عام 1983نظمت مجموعة من السجناء خططاً بقيادة جيري كيلي ..وقاموا بالسيطرة على السجن باستخدام اسلحة تم تهريبها عبر منطاد فوق السجن .. اختطف السجناء سيارة وتنكروا في هيئة الحراس، وهرب 16 من أخطر رجال الجيش الاحمر الجمهورى . فهل بعد هذة الرحلة فى سجون العالم الا نتوقع خطرالهروب القادم ..ولاسيما أن المتهمين يتجمع لديهم مال بلا حدود وفكر امنى و قانونى !! الآن علينا أن نتسأل ترى اى خطة سيختارها علاء وجمال مبارك للهروب ؟

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل