المحتوى الرئيسى

أبو مازن: المفاوضات لها أولوية لقيام الدولة الفلسطينية

04/21 17:19

أكد رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس "أبو مازن" أن العودة إلى مائدة المفاوضات مع الإسرائيليين، هى الأولوية بالنسبة للجانب الفلسطينى من أجل التوصل لهدف إقامة الدولة الفلسطينية، ولكن إذا استمر الجمود الحالى، فإن الفلسطينيين سيتوجهون إلى الأمم المتحدة للحصول على دولتهم. وقال عباس - فى حديث لقناة "فرانس 24" على هامش الزيارة الحالية التى يقوم بها لفرنسا - إن هناك ما بين 140 إلى 150 دولة مستعدة للاعتراف بالدولة الفلسطينية، معربا عن أمله أن يفى الرئيس الأمريكى باراك أوباما بوعده بمساندة إقامة الدولة الفلسطينية. وأضاف أن تأجيل اجتماع اللجنة الرباعية الدولية الذى كان مقررا فى 15 إبريل الحالى فى برلين لم يكن بسبب الفلسطينيين، وإنما أمريكا هى التى طلبت تأجيل الاجتماع، معربا عن أمله أن تتبنى اللجنة الرباعية الدولية الإعلان الذى أعدته خمس دول أوروبية من بينها فرنسا لتحديد الأبعاد التى تتيح للطرفين الفلسطينى والإسرائيلى العودة فى إطارها إلى المفاوضات وصولا إلى اتفاق بشأن إقامة الدولة الفلسطينية. وفيما يتعلق باتفاق الشراكة الجارى الإعداد له حاليا بين الجانبين الفرنسى والفلسطيني، قال عباس إنه ينطلق من الدعم الاقتصادى الثنائى والأوروبى لمؤسسات الدولة الفلسطينية المستقبلية، مشيرا إلى أنه سيطرح أيضا على الرئيس نيكولا ساركوزى ورئيس الوزراء فرنسوا فيون، فكرة إقامة مجلس وزراى فرنسى فلسطينى مشترك. ودعا عباس فرنسا والاتحاد الأوروبى إلى لعب دور سياسى إلى جانب الدور الاقتصادى الداعم للفلسطينيين، بحيث يكون الاتحاد الأوروبى شريكا سياسيا فعالا فى عملية السلام إلى جانب الدور الأمريكى وليس بديلا عنه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل