المحتوى الرئيسى

يحيى الفخرانى: ثورات ليبيا والأردن وسوريا وراء تأجيل (بواقى صالح)

04/21 13:16

منة عصام -   Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  صرح الفنان يحيى الفخرانى بأن مسلسله الجديد «بواقى صالح» قد توقف التحضير له وسيتم تأجيله فى الوقت الراهن لأن 90% من أحداث العمل سيتم تصويرها خارجيا فى كل من سوريا ولبنان وليبيا والأردن وكلها مليئة بالاضطرابات والثورات الشعبية التى يستحيل معها السفر والتصوير، كما أن المؤلف ناصر عبدالرحمن كان قد انتهى من مرحلة الكتابة الأولية للعمل ولكن المرحلة النهائية لم تنته بعد وهو ما سيستغرق وقتا طويلا يستحيل معه بأى شكل تصوير العمل أو اللحاق برمضان المقبل. وعن تصوره للفترة القادمة وما الذى قد يفعله، قال الفخرانى «أعتقد أنه فى الفترة القادمة سيكون أفضل مسلسل يمكننى العمل به هو (محمد على) لأسباب مهمة للغاية وهو أن ذلك العمل يعلّمنا كيفية بناء الدولة وإصلاحها والإجراءات المتبعة فى طريق الإصلاح. ولكن للأسف على الناحية الأخرى، فإن ذلك المسلسل يحتاج إلى تمويل ضخم جدا يتبعه تسويق قوى، كما أنه يحتاج لتحضير ما لا يقل عن 7 شهور لأمور السيناريو والديكورات والأزياء والماكياج وغيرها، وأضاف «هناك عقد بينى وبين شركة كينج توت لإنتاج محمد على والسؤال الأهم هو هل ستستطيع تلك الشركة إنتاجه فى الفترة القادمة أم لا؟، وأنا منتظر ما ستسفر عنه الأيام القادمة». ونفى الفخرانى كل ما أشيع عن إلغاء محمد على كمسلسل وتحويله لفيلم قائلا «اتصل بى المنتج هشام شعبان ليسألنى عن صحة هذا الكلام، فأكدت له أن هذا عار من الصحة تماما».وعن فكرة لجوئه لتخفيض أجره، أكد الفخرانى أنه لا يشترط على المنتج أى أجر إطلاقا بل يترك له حرية الاختيار، فمثلا قد يتم تسويق العمل بشكل ممتاز فيرى المنتج أن يرفع أجرى، موضحا أن أهم شىء بالنسبة له هو جودة العمل ومدى خروجه للنور بشكل فنى لائق. وفى هذا السياق نفى الفخرانى الكلام الذى نُسب إليه عن رفضه تخفيض الأجر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل