المحتوى الرئيسى

إعلان إسرائيلي بالصور والفيديو: يوم عادي في القدس.. سيارة تدهس طفلين فلسطينيين

04/21 12:52

في مشهد جديد من الاستفزاز الاسرائيلي المتعمد لمشاعر العرب، قام وكيل شركة "سوبارو" الأمريكية في إسرائيل بتمويل إعلان دعائي أغضب العرب والمسلمين، سواء بلافتات الشوارع أو إعلانه التليفزيوني.في اللافتة الدعائية (البوسترات) تظهر الصورة أحد المستوطنين الإسرائيليين وهو يقود سيارة "سوبارو" ويدهس طفلين فلسطينيين فى حى سلوان بالقدس المحتلة، حيث كتب مصمم الصورة الإعلانية بالعبرية فوق شعار سيارة سوبارو (سنرى من سيقف أمامك).أما الإعلان التليفزيوني المستفز، فيحمل عنوان "يوم عادي في القدس" ويصور صديقين اسرائيليين بداخل السيارة، حيث يتسامران ويضحكان بينما يقوم السائق بدهس الطفلين بلا أدنى مبالاة.المعروف أن فكرة الإعلان مستوحاة من قصة حقيقية، حيث وقع حادث مطابق لما جاء في الإعلان في شهر أكتوبر عام 2010، عندما دهس المدير العام لجمعية (إلعاد) الاستيطانية اليمينى ديفيد بيرى، طفلين فلسطينيين خلال مواجهات بين أهالى حى سلوان من جانب، والقوات الإسرائيلية والمستوطنين من جانب آخر، وأخلت الشرطة الإسرائيلية سراح المستوطن بعد أن قامت باستجوابه، وزعم أنه وجد نفسه مضطراً لدهس الطفلين لأنهما رشقاه بالحجارة وكانت حياته معرضة للخطر، وتظهر المادة الإعلانية مدى عنصرية وتطرف المجتمع الإسرائيلى ومستوطنيه والحقد الأعمى تجاه الفلسطينيين.وقد تسببت هذه الحملة المستقزة في غضب شعبي كبير في فلسطين والوطن العربي، حيث انتشرت الصورة سريعاً ، ولاقت هجوماً ضارياً من المتابعين العرب بمختلف جنسياتهم، واتهم معظمهم الوكيل الإسرائيلى، الذى استورد السيارة، بكتابة تلك الجملة وتركيب مجسمات الأطفال للتمثيل بهم فى هذا الإعلان، بهدف الاستخفاف بالانتفاضة الفلسطينية الثالثة.كما قام بعض الناشطين الفلسطينيين بإزالة بعض البوسترات من الشوارع خشية جرح مشاعر الأطفال الفلسطينيين الأبطال بهذا الإعلان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل