المحتوى الرئيسى

الصحافة الإسرائيلية: منظمة العفو الدولية تطالب السلطات المصرية بالإفراج عن الجاسوس الإسرائيلى "الترابين".. ويديعوت: الغارة الجوية الإسرائيلية على "بور سودان" استهدفت مهرب أسلحة

04/21 11:33

الإذاعة العامة الإسرائيليةمنظمة العفو الدولية تطالب السلطات المصرية بالإفراج عن الجاسوس الإسرائيلى "الترابين" انتقدت منظمة العفو الدولية السلطات المصرية المختصة، لاستمرار اعتقالها الجاسوس الإسرائيلى، عودة سليمان الترابين، فى سجن "مزرعة طره"، بالقاهرة منذ 11 عاما لقيامه بالتجسس لصالح إسرائيل. ونقلت الإذاعة العامة الإسرائيلية تقريرا جديدا للمنظمة، عن المعتقلات المصرية، جاء فيه "أن السلطات لم تسلم محامى "عودة الترابين" حتى الآن نسخة من قرار المحكمة العسكرية التى أصدرت الحكم على الترابين، زاعما بأن ترابين لم يمثل أمام قاض". وزعمت الإذاعة العبرية، أن محامى الترابين بعثوا برسالة إلى رئيس المجلس العسكرى المشير محمد طنطاوى، دعوه فيها إلى العفو عن موكلهم، وفق القرار الصادر بالعفو عن السجناء الذين قضوا نصف محكومتيهم على الأقل.صحيفة يديعوت أحرانوتيديعوت: الغارة الجوية الإسرائيلية على "بور سودان" استهدفت مهرب أسلحة نجا من عملية اغتيال سابقة للموساد زعمت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، أن الغارة التى شنتها طائرات من سلاح الجو الإسرائيلى قبل أسبوعين، على سيارة فى "بور سودان"، استهدفت مواطنا سودانيا يدعى "عيسى هداب"، بحجة أنه كان يهرب الأسلحة إلى قطاع غزة. وأشارت الصحيفة فى تقرير لمحررها العسكرى أن مهرب الأسلحة السودانى الذى تمت تصفيته فى الغارة الجوية الأخيرة، لم يصب بأذى حين تم استهداف قافلة شاحنات حملت أسلحة مهربة إلى قطاع غزة عبر السودان عام 2009، وأسفرت عن مقتل 119 شخصا. وكانت الغارة الأخيرة، التى استهدفت سيارة هداب قرب بور سودان، قد أسفرت عن مقتله مع سائقه الشخصى أحمد جبريل. ونقلت يديعوت عن صحيفة "الجريدة" الكويتية، من خلال مصادر خاصة بها من داخل تل أبيب، بأن الغارة ‏استهدفت أحد كبار مهربى الأسلحة فى العالم، وهو المسئول عن تهريب الأسلحة من إيران إلى حركة حماس، فى قطاع غزة عن طريق السودان ومصر. وقالت الصحيفة، إن قصف السيارة تم بواسطة طائرة بدون طيار إسرائيلية الصنع من نوع "'شوفال"، مشيرة بأن هذه الطائرة تستطيع الوصول إلى مسافة تبعد 4000 كيلومتر دون التزود بالوقود، كما تبلغ حمولتها نحو طن. إسرائيل تعتقل مواطنا من أصل سعودى بتهمة التجسس لصالح حماس ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية، أن الرقابة الإسرائيلية سمحت بالكشف عن تفاصيل اعتقال مهندس حاسب آلى استرالى من أصل سعودى قبل شهر، لدى وصوله إلى إسرائيل بتهمة التجسس، لصالح حركة حماس، مضيفة بأن المتهم يدعى "إياد رشيد" ويبلغ من العمر 47 عاما، ويحمل جنسية استرالية وأردنية، وقدم للمحاكمة يوم الأحد الماضى أمام محكمة بيتح تكفا. وأضافت الصحيفة أنه جاء فى تفاصيل لائحة الاتهام، أن رشيد الملقب بـ "أبو عرجة" متهم بمساعدة نشطاء حماس، الذين طلبوا منه استغلال جوازه الأجنبى من أجل زيارة إسرائيل، وجمع معلومات استخبارية عنها. وحسب لائحة الاتهام، فإن أبو عرجة تلقى اتصالا حين كان فى استراليا عام 2007، من أحد كوادر حماس، يدعى أبو نظمى، وتحدث معه حول إمكانية مساهمته فى النضال الفلسطينى، وفحص قدرته فى مجال تدوين الرسائل المشفرة، وبعد شهرين من هذا الاتصال التقى أبو عرجة بمبعوث تابع لأبو نظمى، والذى سأله عن طريقة حياته وأعماله فى استراليا. وفى عام 2008، وصل أبو عرجة إلى سوريا، وقابل أبو نظمى وأربعة نشطاء آخرين، وهناك تعلم على السلاح، وبعد ذلك طلب منه المساعدة فى مجال الحاسب الآلى والعثور على أجهزة مختلفة مثل أجهزة التليفون المشفرة، وأجهزة تقوية الإرسال، وأجهزة تصوير مطورة، وأجهزة تكنولوجية، ونظم توجيه الصواريخ. وفى عام 2010 تعرف أبو عرجة على شخص آخر يدعى الدكتور برهان فى أحد الفنادق بمدينة مكة، وهناك منحه لقبا داخل التنظيم. وطلب من أبو عرجة زيارة إسرائيل خلال المعارض التجارية المتخصصة فى مجال الحواسيب، من أجل عقد صفقات تجارية مع شركات الحاسب الآلى الإسرائيلية، وتصوير المراكز التجارية التى سيزورها، وأن يحضر معه خارطة لمسلك رحلته إلى إسرائيل. وأوضحت الصحيفة أنه من خلال لائحة الاتهام، فإن أبو عرجة سيواجه تهما بالانتماء إلى جماعة محظورة، ومنح هذه الجماعة خدمات غير مسموح بها، كما تم تمديد فترة اعتقاله لحين استكمال إجراءات التحقيق.صحيفة معاريف الخارجية الأمريكية تتهم إسرائيل بانتهاك حقوق طالبى اللجوء انتقد تقرير أصدرته وزارة الخارجية الأمريكية حول حقوق الإنسان فى العالم مؤخرا، بشدة تصرفات إسرائيل تجاه طالبى حق اللجوء الذين يدخلون إلى أراضيها. وقالت صحيفة معاريف الإسرائيلية، إنه جاء فى التقرير أن إجراءات سلطات الإسكان والهجرة التى تمنح طالب اللجوء رخصة مؤقتة، لا تشتمل على حقوق اجتماعية، وتتضمن هذه الإجراءات أن المواطنين الإريتريين والسودانيين لا يمرون بإجراءات إقرار حقوقهم كلاجئين، ويتم إعادتهم بشكل فورى إلى بلدانهم. وحسب التقرير فإن الحديث عن عدة أحداث قام بها مراقبوا الهجرة بالانتظار خارج مكتب تسجيل طالبى الهجرة، واعتقلوا طالبى اللجوء فورا بعد رفضهم الطلب، وهذا ما أدى إلى هبوط عدد طلبات اللجوء، فى حين أن سلطة التعداد السكانى والهجرة لا تعطى تفسيرا أو إيضاحا لرفض الطلبات. وأوضح التقرير، أن اللجنة التى تمنح حق اللجوء، والمكونة من أربعة أعضاء يمثلون وزارة الداخلية والخارجية والعدل، فحصت بين عامى 2009-2008 أكثر من 3211 طلبا للجوء، وتم نقل ثلاث طلبات فقط لوزير الداخلية مع توصية بمنحهم مكانة لاجئ شرعى.صحيفة هاآرتس واشنطن ترفض لجوء الفلسطينيين لمجلس الأمن للإعلان عن دولتهم أكدت الإدارة الأمريكية رفضها التام مساء أمس الثلاثاء، للخطط الفلسطينية للحصول على اعتراف من جانب الأمم المتحدة بإعلان أحادى الجانب عن استقلال دولة فلسطينية، بدون التوصل إلى اتفاق سلام مع إسرائيل. وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية مارك تونر، إن واشنطن لا تعتقد بأن هذه الفكرة جيدة وناجحة، مشددا على أن الولايات المتحدة تواصل حث الطرفين على البدء مجددا بمفاوضات مباشرة. إسرائيل تبدى غضبها من بريطانيا لتخفيفها الحكم على مخطط تفجير طائرة "العال" عام 1986 أعلنت مصادر إسرائيلية عن غضبها، من قرار لجنة تخفيف العقوبات البريطانية، والتى قررت أمس الثلاثاء، الاستجابة للالتماس الذى قدمه "نزار هنداوى"، البالغ من العمر 52 عاماً، والمتهم بمحاولة تفجير طائرة شرطة الطيران الإسرائيلية "العال" عام 1986. وأشارت صحيفة هاآرتس، الإسرائيلية إلى أن هنادوى أدين بمحاولة تفجير طائرة إسرائيلية من نوع "جامو"، كانت فى رحلتها من لندن لتل أبيب، وعلى متنها 375، حيث أعطى هنداوى صديقته الإيرلندية "آن ميرى مارفي" عبوة ناسفة من نوع سمتكس لتفجير الطائرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل