المحتوى الرئيسى

الاتحاد الأوروبي يدرس حيادية الإنترنت

04/21 02:32

قرر الاتحاد الأوروبي إجراء دراسة مفصلة عن خدمات الإنترنت، خاصة الخدمات التي تقوم بها مزودات الخدمة المعروفة بالآي إس بيز، لتقييم تلك الخدمات ومعرفة مدى انتفاع مستخدمي الإنترنت منها. وتُعرف مزودات الإنترنت بأنها الشركات التي توفر خدمة الاتصال بالإنترنت عن طريق نقل البيانات المناسبة، ويأتي الاهتمام بتقييم أعمالها بعد أن كثرت الشكوى من ضعف مستوى الخدمات وتكرار انقطاعها وبطء عملية تصفح الإنترنت وصعوبة الدخول على بعض المواقع، مما أضر بالعديد من عملائها.ويؤكد اهتمام الاتحاد الأوروبي بمزوادت الإنترنت على مدى حساسية هذه الخدمات، وهناك مؤشرات أنه من الممكن أن يفرض الاتحاد قانوناً يمنع حظر الدخول على المواقع بسبب ضعف السرعة.وبالرغم من جدية الاتحاد الأوروبي في محاولة إيجاد حل لمشكلة مزودات الإنترنت، إلا أن البعض يرى أن المقترحات التي قدمها الاتحاد للحل ليست كافية؛ والسبب هو أن توزيع السرعات بين مزودات الخدمة غير عادل. وسوف تبدأ قريباً عملية فحص مزودات الإنترنت الثابتة والمتحركة، وسيتم نشر نتائجها فور الانتهاء منها أواخر العام الجاري.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل