المحتوى الرئيسى
alaan TV

القنائيون يدعون لتظاهرة ''مليونية'' للتأكيد على مطالبهم

04/21 09:51

القاهرة - في الوقت الذي رفض فيه مجلس الوزراء أحداث قنا، لتكديرها للأمن العام وتعطيل الحياة العامة، وانتهاك لسيادة القانون، قرر المحتجون القنائيون المعتصمون أمام مبنى المحافظة منذ أسبوع كامل، تنظيم تظاهرة ''مليونية''، يوم غداً الجمعة، للتأكيد على مطالبهم بإقالة المحافظ الجديد اللواء عماد ميخائيل.وكانت الزيارات التي قام الثلاثاء والأربعاء الماضيين بها وزراء وبعدهم رجلي الدين محمد حسان وصفوت حجازي ومعهم الكاتب الصحفي مصطفى بكري، قد فشلت في أن يفض المحتاجين اعتصامهم والجلوس للحوار.وتابع المئات من مواطني قنا اعتصاماتهم أمام ديوان المحافظة، فيما افترش آخرون مزلقاني ''سيدى عبدالرحيم'' و''المعنا''. وقال الشيخ محمد حسان، خلال لقائه المحتجين، إن كل ما يريدونه سيتحقق. واستدرك: ''لكن يتبقى لدينا دين يضبط أفعالنا وأقوالنا وأعمالنا.. مستشهداً بقول الرسول الكريم ''لا ضرر ولا ضرار''.وقال الداعية صفوت حجازي: ''لن نقبل بأن يفرض على أي مخلوق أمر لا يقبله''، فيما قال أئمة المساجد إن وزارة الأوقاف اخطرتهم بعدم الحديث عن المظاهرات في خطبة الجمعة، ما دعاهم إلى أن يقرروا الصلاة فى الشوارع.وقرر مجلس الوزراء، خلال اجتماع الأربعاء، تفويض وزير الداخلية لمواجهة ما سماه أعمال الخروج على القانون. وقرر المجلس اتباع ''جميع السبل الكفيلة بإعادة الأمن والاستقرار للوطن وإقرار سيادة القانون''، وقال إن عودة الحياة إلى طبيعتها كفيل ببدء الحوار لتحقيق آمال المواطنين.اقرأ أيضا:معتصمو قنا يُقررون منع سكرتير عام المحافظة من دخول المبنى

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل