المحتوى الرئيسى

تحليل- مقاتلو المعارضة بمصراتة يستغلون أفضلية معرفتهم بالارض

04/20 11:02

تونس/برلين (رويترز) - في مواجهة الدبابات والقناصة بشوارع مصراتة يستغل أعضاء المعارضة المسلحة الليبية ميزة طبيعية يتمتع بها عادة المدافع في حرب المدن للاستمرار في قتال ممتد منذ شهرين ضد القوات الحكومية المسلحة بشكل أفضل. يغلق مقاتلو المعارضة شارعا رئيسيا بشاحنات محملة بالرمال ويحاولون عزل وطرد الجنود الموالين للزعيم الليبي معمر القذافي الذين يطلقون النار عليهم من على أسطح المباني في قتال يائس يتشبث فيه مقاتلو المعارضة باخر معاقلهم المهمة في غرب ليبيا. لكن المرجح أن يتوقف مصير مصراتة على ما اذا كانت المعارضة المسلحة تستطيع منع أعدائها من الاستيلاء على ميناء المدينة ومنع الوصول اليه. ويمثل الميناء طوق النجاة للمدنيين المحاصرين وتصل من خلاله المساعدات الغذائية والطبية فضلا عن أنه طريق محتمل لادخال الاسلحة والذخيرة. ويقول شاشناك جوشي المحلل بالمعهد الملكي لدراسات الدفاع والامن "السيطرة على الميناء ضرورية لان بدونها سيعزلون بالفعل وسيتوقف تقدمهم ولن يستطيعوا الصمود امام الحصار." وتبث لقطات لمقاتلين يحملون قذائف صاروخية وبنادق الية يرابضون بين المباني المتداعية ويشنون هجمات كر وفر مما يعيد للاذهان مشاهد لحصار مدن أخرى مثل محاصرة الصرب لسراييفو في أوائل التسعينات. لكن محللين يقولون انهم يتمتعون بأفضلية هامة للغاية في القتال بالمناطق السكنية على أرضهم لانهم على دراية بالارض افضل من خصومهم الذين ربما يواجهون صعوبات في تحقيق اكبر استفادة من أسلحتهم الثقيلة. ويقول المحلل العسكري بول بيفر "حتى اكثر الجنود كفاءة واحترافا في العالم مثل الامريكيين والبريطانيين الذين ذهبوا الى العراق على سبيل المثال وجدوا أن في حرب المدن تكون الافضلية دائما للمدافع." ويستطيع المقاتلون استخدام معرفتهم المحلية في نصب الاكمنة والوسيلة الوحيدة للاستيلاء على مصراتة ستكون تدميرها مثلما فعل السوفيت في برلين في نهاية الحرب العالمية الثانية. وقال بيفر "السوفيت دمروا أحياء كاملة. ولا يملك الجيش الليبي قوة النار اللازمة لذلك."   يتبع اعرض الموضوع في صفحة واحدة function goToPage(num){ var url = document.location.href+""; var newurl = url.replace(/#sl_CommentsInputAnchor/,""); var newNum = 'pageNumber='+num var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'pageNumber='+num; // vbc var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'virtualBrandChannel=0'; document.location.href = newurl; } var numPages = 4 * 1; var currentPage = 1; if(currentPage != 1){ document.write('الصفحة السابقة '); } else { document.write('الصفحة السابقة '); } for(var i=1;i<=numPages;i++){ if(i==currentPage){ document.write(''+i+''); }else{ document.write(''+i+''); } if (i < numPages) { document.write(' | '); } } if(numPages != currentPage){ document.write(' الصفحة التالية'); } else { document.write(' الصفحة التالية'); }

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل