المحتوى الرئيسى

فرنسا: قوة "استشارية عسكرية" لليبيا وساركوزي يلتقي عبدالجليل

04/20 15:20

طرابلس، ليبيا (CNN) -- أعلنت فرنسا بأنها تخطط إلى إيفاد قوة عسكرية صغيرة لتقديم استشارات لقوات المعارضة الليبية التي تقاتل بشكل غير متكافئ كتائب الزعيم الليبي، معمر القذافي، منذ أكثر من شهرين، في تحرك مشابه لآخر بريطاني يقضي بإرسال بعثة عسكرية "إغاثية" إلى ليبيا.وقال الناطق باسم الحكومة الفرنسية، فرانسوا باروان، الأربعاء، إن فرنسا بصدد إرسال "مجموعة صغيرة" من الجنود، دون تحديد العدد.جاء ذلك بعد الإعلان عن لقاء تم الأربعاء بين الرئيس الفرنسي، نيكولا ساركوزي، ومصطفى عبد الجليل، رئيس المجلس الوطني الإنتقالي الليبي، في باريس.والثلاثاء، أعلنت بريطانيا أنها سترسل فريقاً عسكرياً إلى ليبيا، للمساعدة في أعمال الإغاثة الإنسانية بالمناطق التي تشهد معارك كتائب القذافي و"الثوار" المناوئين لنظامه، تزامناً مع إبداء الاتحاد الأوروبي استعداده لإرسال قوات برية أيضا، إذا ما طلبت الأمم المتحدة ذلك.وجدد الناطق باسم المجلس الوطني الإنتقالي، شمس الدين عبد المولى، رفض المعارضة لأي تدخل عسكري أجنبي، وقال: "لا نريد تواجد قوات عسكرية أجنبية أو مقاتلين أجانب إلى جانب الثوار."ولكنه أكد عدم ممانعة المجلس إرسال بعثات إنسانية، وقال: "يجب القيام بشيء ما لوقف حمام الدم ضد شعبنا."ومن جانبه، أشار الناشط الليبي، محمد إبراهيم، إلى عدم تلقي بعض المدنيين للمساعدات نظراً لخشية المنظمات الإغاثية الدخول لمناطق مثل "مصراته" التي تستهدفها كتائب القذافي بالقصف يومياً.وقال متحدث آخر باسم المعارضة، طلب تعريفه باسم محمد، لدواع أمنية، إن 27 شخصاً، على الأقل، قتلوا وأصيب 142 آخرون في المدينة هذا الأسبوع.وأضاف يقول إن المدينة ترزح تحت حصار خانق وتعاني من انقطاع المياه والكهرباء وخطوط الاتصالات، ونوه إلى أن "القصف تركز الآن على المناطق السكنية بعد تحوله عن المنطقة الصناعية."وذكرت منظمة "اليونيسيف" التابعة للأمم المتحدة، إن 20 طفلاً قتلوا بجانب "أعداد لا حصر لها" من المصابين في "مصراتة" وحدها.وتعمل المنظمات الاغاثية على إخراج المحاصرين في "مصراتة" التي تطوقها كتائب القذافي من ثلاث جهات، وتقصف يومياً منفذ الهروب المتبقي من جهة البحر.وعلى صعيد الحملة الجوية للتحالف، نفذت طائرات "الناتو" 143 طلعة جوية، الاثنين، أكملت فيها 53 ضربة، ليرتفع بذلك إجمالي عدد الطلعات الجوية، ومنذ بدء غارات الحلف الأطلسي ضد ليبيا في 31 مارس/آذار، إلى 2877 طلعة، نفذت فيها 1199 ضربة جوية.ودمر قصف التحالف تسعة مخازن للذخيرة ومقر فرقة عسكرية قرب طرابلس، وستة صواريخ أرض-جو، وثلاثة مواقع دفاعات جوية، فضلاً عن منصة إطلاق صواريخ متحركة بالقرب من "مصراتة.ووجهت المعارضة الليبية انتقادات لاذعة للحلف الأطلسي، لما وصفته بالتباطؤ في حماية المدنيين من الهجمات، وهو ما عزاه الناتو إلى جملة من العوامل، منها تخفي كتائب القذافي وسط المناطق السكنية المأهولة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل