المحتوى الرئيسى

1.7 مليون دولار إجمالي دخل عائلة الرئيس الأمريكي اوباما في 2010

04/20 07:43

دبي – العربية.نت كم دخل عائلة باراك أوباما، العائلة الأولى في الولايات المتحدة الأمريكية، وكم ضرائب دفعت عن العام المالي 2010 المنتهي في 18 أبريل/نيسان، هذا ما أجاب عنه الملف الضريبي الذي قدمته عائلة أوباما لمصلحة الضرائب الأمريكية هذا الشهر. وفقا لهذا الملف الذي نشرته صحيفة الشرق الأوسط اللندنية اليوم، حقق الرئيس الأمريكي باراك أوباما وزوجته ميشيل دخلا خلال العام المالي الماضي 2010 أقل من الدخل الذي حققاه في العام المالي 2009. ويشير ملف الكشف الضريبي الذي قدمته العائلة الأولى في أمريكا لمصلحة الضرائب الأمريكية للعام المالي 2010 المنتهي في 18 أبريل الحالي، إلى أن العائلة دفعت ضرائب فيدرالية بلغت 436 ألف دولار كما تبرعت لـ 36 مؤسسة خيرية بمبالغ قيمتها 245.075 ألف دولار. ويدفع الرئيس أوباما ضرائب فيدرالية تخص أمريكا بأكملها وأخرى ولائية تخص الولاية التي يقطنها قبل تسلمه منصب الرئيس وهي ولاية إلينوي التي رشحته لأول مرة لمجلس النواب ثم ترشح منها لمنصب الرئاسة وتعد مقره الرئيسي. ووفقا للبيان الضريبي، دفع الرئيس أوباما ضرائب عن العام المالي 2010 بلغت 435.770 ألف دولار. وأعلنت العائلة الأولى في الكشف الضريبي عن دخل 1.728 مليون دولار، منها 1.568 عن مبيعات كتبه الثلاثة التي ألف أحدها بعد تسلمه الحكم في أمريكا، ودفعت عائلة أوباما عن هذا الدخل ضرائب فيدرالية قيمتها 436 ألف دولار. ويمثل هذا الدخل الذي حققته عائلته أوباما انخفاضا قيمته 3.8 مليون دولار عن الدخل المتحقق في العام المالي 2009 والبالغ 5.5 مليون دولار، ويعد يوم 18 أبريل هو آخر يوم لتسليم الملف الضريبي في الولايات المتحدة الأمريكية. ويعتبر أوباما من الأثرياء الذين ينطبق عليهم قانون زيادة الضرائب المخطط له، ويعارض الرئيس أوباما مد فترة العمل بالإعفاءات الضريبية التي أقرها الرئيس بوش على الأثرياء. ووفقا لملف الدخل الضريبي، فإن الرئيس أوباما حقق دخلا قدره 1.568 مليون دولار خلال العام الماضي من مبيعات كتبه الثلاثة وهي كتاب "ذي أودستي أوف هوب" وكتاب "دريمز فروم ماي فاذر" وكتاب "ذي آي سنغ"، إضافة إلى كتاب "ذي آي سنغ" وهو الكتاب الوحيد الذي كتبه أوباما بعد أن تولى منصب الرئاسة الأمريكية. وتبرع الرئيس بدخله من هذا الكتاب إلى مؤسسة «فيشر هاوس فاونديشن» التي تعمل على مساعدة عائلات الجيش الأميركي، حيث تسلمت هذه المؤسسة الخيرية من دخل كتاب "ذي آي سنغ" خلال العام المالي الماضي مبالغ قيمتها 131.075 ألف دولار. وحسب الملف الضريبي، فإن عائلة أوباما دفعت تبرعات لمؤسسات خيرية بلغت قيمتها 245.075 ألف دولار خلال عام 2010. وبلغ عدد المؤسسات الخيرية التي وصلتها التبرعات 36 مؤسسة. وتعد مؤسسة «فيشر فاونديشن» الأكبر من بين المؤسسات الخيرية التي وصلتها تبرعات من العائلة الأولى في أميركا. ويبلغ راتب الرئيس أوباما السنوي 395.188 ألف دولار. دفعت العائلة الأولى في أمريكا ضرائب ولائية بلغت 51.568 ألف دولار لمصلحة الضرائب في ولاية إلينوي التي تعد مقر أوباما. وفي المقابل فإن الملف الضريبي لنائب الرئيس الأمريكي جو بايدن وزوجته جيل كشف عن دخل بلغ 379.178 ألف دولار خلال العام المالي الماضي، كما دفعا ضرائب فيدرالية عن هذا الدخل قيمتها 86.629 ألف دولار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل