المحتوى الرئيسى

"إسطوانة كورش" تعود إلى بريطانيا

04/20 00:44

فرح الزمان أبو شعير-طهرانبعد عرض أسطوانة كورش الطينية بمتحف إيران الوطني سبعة أشهر، غادرت القطعة الأثرية إيران، لتعرض بعد ذلك مدة محدودة بمتحف الأمم المتحدة في نيويورك قبل أن تستقر بالمتحف البريطاني في لندن.وتعد الأسطوانة، أو (منشور كورش الطيني) أقدم مستند تاريخي، حفر عليها تعاليم الملك كورش الذي حكم زمن الإخمينيين قبل حوالي 2500 عام، كما قالت مديرة قسم إيران القديمة بمتحف إيران الوطني فيروز سبيدنامه.وتؤكد إيران أن الأسطوانة التي حفر عليها تعاليم الملك الفارسي كورش تعود إليها، ولكن من عثر عليها حملها إلى بريطانيا ليصبح المتحف البريطاني المقتني الدائم للأثر.تاريخ وذكرت سبيدنامه أن النص تحدث عن معابد ذاك الزمان، وعن الأماكن التي وصلت إليها حدود الإمبراطورية فضلاً عن الأوامر التي كان يلقيها كورش على أتباعه.وعرض مع الأسطوانة خلال وجودها بصالة متحف إيران الوطني أحدث الترجمات باللغة الفارسية للنص المحفور.ولم يصب الأسطوانة إلا بعض التشققات، كما كسر جزء بسيط منها، ورجحت سبيدنامه بأن يكون الضرر قد أصابها بعد إخراجها من تحت الركام بسبب تعرض اللوح الطيني للتغيرات الجوية.استعارة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل