المحتوى الرئيسى

فوتا: كل شئ تغير في مصر بعد الثورة إلى الحكام

04/20 18:11

القاهرة – خاص (يوروسبورت عربية) صب الهولندي مارك فوتا المدير الفني للإسماعيلي جام غضبه على التحكيم بعد تعادل فريقه سلبيا مع إنبي الثلاثاء، وخسارته المركز الثاني في ترتيب الدوري المصري. وقال المدير الفني للإسماعيلي إن: "كل شيء في مصر قد شهد تغييرا بعد الثورة الشعبية إلا الحكام اللذين لم يستفيدوا أي شيء من تلك الثورة التي قضت على الفساد في مصر" على حد قوله للموقع الرسمي للنادي. وخسر الإسماعيلي نقطتين ثمينتين الثلاثاء بتعادله مع مضيفه إنبي سلبيا ضمن المرحلة السابعة عشرة للدوري المحلي، ليكون التعادل الثاني على التوالي للدراويش، ليترك الفريق المركز الثاني للأهلي. فوتا: الحكم كان ضدنا وأضاف فوتا أن هناك بعض الفرق تستفيد من القرارات الغريبة للحكام المصريين على مدار المباريات التي لعبت مؤخرا، مؤكدا أن حكم المباراة تعمد بشكل كبير عدم فوز الإسماعيلي، وأن طرده من الملعب جاء بسبب مطالبته بركلة جزاء صحيحة 100% لفريقه قبل نهاية الشوط الأول بثوان. وأدارا الحكم محمود عاشور اللقاء الذي أقيم في ملعب "بتروسبورت" شرق القاهرة الثلاثاء، وانتهى بالتعادل السلبي. وحول أداء فريقه في اللقاء، أكد المدرب الهولندي أن الفريق لم يكن في مستواه في الشوط الأول، وظهرت بعض الأخطاء في الرقابة مما أسفر عن بعض الخطورة، "لكن تداركنا تلك الأخطاء مع بداية الشوط الثاني الذي شهد تطورا كبيرا في أداء الإسماعيلي، لكن الحظ هو الأخر وقف ضدنا في كرتين كانت إحداهما كفيلة بخروجنا فائزين". المعتصم خرج بسبب الغصابة كما أضاف فوتا بالقول: "خروج المعتصم سالم جاء بسبب الإصابة التي عاودته مع نهاية الشوط الأول للمباراة، واضطررنا الدفع بأحمد الجمل في وسط الملعب وإعادة أحمد خيري لمركز الليبرو ليبقى شكل الفريق متزن دفاعا ثم هجوما". وأشار المدرب الهولندي إلى أن التغييرات التي أجريت غيرت من أداء الفريق، ولولا الطرد الذي تعرض له محمد محسن أبو جريشة في الدقائق الأخيرة لكان الإسماعيلي سيتفوق بعد نزول عمر جمال، لكن حكم المباراة كان له رأي أخر، وأعتقد أنه يتحمل كثيرا نتيجة المباراة. من ياسين نبيل

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل