المحتوى الرئيسى

بلجيكا تندد بتدنيس أرض خصصت لمسجد

04/20 09:18

نددت السلطات البلجيكية، الثلاثاء، بقيام مجهولين بتدنيس موقع مخصص لبناء مسجد فى مدينة شارلروا البلجيكية دفنت فيه رأس خنزير ووضع فوقها صليب معقوف يرمز إلى النازية. وقال كزافييه غودفروا رئيس مكتب عمدة شارلروا لفرانس برس، إن الحادث وقع ليل الاثنين الثلاثاء فى مكان قريب من مستودعين سابقين فى حى لودلينسار قررت جمعية التوبة الإسلامية إقامة مسجد عليه. وكانت هذه الجمعية ومعظم أعضائها من أصل مغربى قد اضطرت إلى ترك المسجد الذى أقامته بدون تصريح فى حى آخر فى شارلروا عام 2010. وأوضح غودرفروا، أن "هؤلاء المجهولين قاموا بدفن رأس خنزير إلى النصف تحت صليب معقوف كتب عليه "هنا يرقد محمد". كما كتبت على الجدار المحيط بالموقع شعارات تقول "الإسلام - خطر" قامت السلطات بازالتها. وأوضح غودرفوا، أن رئيس بلدية المدينة جان جاك فيزور سيلتقى بعد ظهر الثلاثاء ممثلين عن الجالية الإسلامية المحلية ليعبر لهم عن "إدانته لهذه الأفعال المرفوضة، غير المحترمة والتى لا يمكن السكوت عنها". وأكد أن "الشرطة المحلية فتحت تحقيقاً وتبذل كل الجهود للعثور على الفاعلين"، كما أدانت عدة أحزاب سياسية هذا العمل. وتعد شارلروا التى تبعد 60 كلم عن بروكسل كبرى مدن والونيا، المنطقة الناطقة بالفرنسية جنوب بلجيكا، ويبلغ عدد سكانها 200 ألف نسمة بينهم عشرة آلاف مسلم معظمهم من أصل مغربى وتركى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل