المحتوى الرئيسى

أندية الصعيد تريد إسقاط الديون.. و"كرسى"الجبلاية

04/20 18:54

شهد الاجتماع الذى دعا إليه سمير زاهر، رئيس اتحاد الكرة، أندية الصعيد شداً وجذباً بعدما حضر الجلسة رجال زاهر المقنعين لأهل الجنوب مثل محمد الماشطة والدكتور محمود أبوالعينين أندية الصعيد حددت شروطها لعدم الانضمام لجبهة المعارضة المضادة لمجلس زاهر، خلال اجتماع الجبلاية، وهى ضرورة إسقاط مديونياتها المالية لدى الاتحاد مع إلغاء مسابقات القسمين الثانى والثالث هذا الموسم، بالإضافة إلى تقسيم مجموعة الصعيد بالقسم الثانى إلى مجموعتين نظرا للتكاليف الباهظة التى تتحملها أندية الصعيد بسبب طول رحلات السفر وبعد المسافات بين أندية الصعيد. شهد اجتماع زاهر مع ممثلى أندية الصعيد وأبرزهم أندية أسيوط وسوهاج والبحر الأحمر وديروط، حالة من الترقب وعدم الثقة حيث تمسك مندوبو الأندية بإلغاء مسابقة الدورى للأقسام دون الممتاز هذا الموسم لأسباب مادية وأمنية، بعدما أعلن اتحاد الكرة عودة المسابقة يوم 1 مايو المقبل. على الجانب الآخر، أبدى زاهر تفهمه لمطلب أندية الصعيد، لكنه كشف لهم عن أن عودة الدورى بدرجاته المختلفة هو قرار الحاكم العسكرى وبالتالى لا يمكن مناقشته لاسيما أن القرار تضمن فى نفس الوقت العقوبات التى سيتم توقيعها فى حالة رفض أى ناد استئناف المسابقة وهى الهبوط إلى الدرجة الأدنى إلى جانب الغرامة المالية. فى السياق ذاته، رشح مندوبو أندية الصعيد الدكتور جمال محمد على، المدير الفنى السابق لنادى بترول أسيوط، لتمثيل أندية الصعيد فى اتحاد الكرة، بناء على اتفاق سمير زاهر معهم حيث سيخوض جمال محمد على الانتخابات التكميلية لمجلس إدارة الجبلاية، والتى ستجرى منتصف يوليو المقبل لتعويض رحيل الثنائى أيمن يونس ومحمود الشامى عضوى المجلس اللذين تقدما باستقالتهما من الجبلاية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل