المحتوى الرئيسى

حقيقة الخلافات في حركة 6 أبريل

04/20 21:55

كتب ـ محمد أبوضيف : ماذا يحدث داخل حركة 6 أبريل ، ولماذا أصبحت الحركة التي كان لها دور بارز في الثورة تموج بالخلافات ، وكيف أصبحت حركة 6 أبريل مؤخرا موضع للعديد من الاتهامات سواء بالعمالة الخارجية أو تلقي اموال وتدريبات بدول اجنبية وقد ايد تلك الاتهامات بعض من اعضاء الحركة وقد قامت فصل هؤلاء الاعضاء بدعوي قيامهم بحملة التشويه والتشهير.في البداية أكدت  الحركة في بياناتها أن شبابها لم يتلقوا أي تمويل مادي أو عيني من أي جهة اجنبيه سواء كانت منظمات أو دول أو تحت أي مسمي  وتطالب كل من يدعي غير ذلك تقديم دليل علي ادعائه ,كما ترجو وسائل الإعلام  تحري الدقة قبل نشر أو نقل أي من هذه الاشاعات .وفيما يتعلق بما نشرته جريدة  '' نيويورك تايمز'' في مقال لصحفي أمريكي يدعي تلقي أفراد من أعضاء الحركة  لتدريب في الولايات المتحدة  لقد طالبت الحركة من الجريدة رسميا تقديم المستندات التي بنت عليها هذا المقال .كما تحفظ حقها  بالمقاضاة اذا لم تثبت الجريدة صحة ما نشرته أو تقدم اعتذار بنفس المساحة بنفس الصفحة .وعن وثائق ويكليكس  فقد أكدت الحركة ان الوثيقة لم تتحدث عن مستندات تفيد بوجود تمويل وانما كانت تتحدث عن احد الافراد الذي طلب تمويل من احد الجهات باسم الحركة وقد قامت الحركة بنفي عضويه هذا الشخص  منذ سنوات وحذرت من التعامل معه باسم الحركة وهذا مثبت في ارشيف بيانات الحركة الرسمية .وعلي جانب آخر أعلن شباب الحركة بالأقاليم وعلي رأسهم شباب محافظة الدقهلية والذين نفوا علاقتهم ما يحدث من خلافات بين شباب الحركة في القاهرة مؤكدين ان ما يحدث بين افراد الجماعة بالقاهرة لن يؤثر علي عمل الحركة بالدقهلية تماما .   أما شباب البحيرة فقد اعلنوا من خلال بيان رسمي تأكيدهم ان خلافات الحركة بالقاهرة لا علاقة ولا دخل لها فيها ،  وحركة الإسكندرية اكدت أنها تعمل على اساس هيكل محدد وخطة عمل محددة، وفى نفس الطريق الذى نسير فيه منذ 2008 نحو شكل مصر الذى طالما حلمنا به ولا دخل لهم ولا علاقة بما يحدث في القاهرة من خلافات بين شباب الحركة بجانب شباب الحركة بشمال سيناء والذين اعلنوا نفس الموقف.و الجدير بالذكر علي الرغم من موافقة شباب المحافظات بالأقاليم علي ادخال المنظمة في طور المؤسسة رفض عدد من الاعضاء قرار احمد ماهر منسق الحركة واعتبروا قرار تحويل الحركة لمنظمة سياسية يعد خروجا وانشقاقا عن الأهداف الأساسية المنصوص عليها في البيان التأسيسي للحركة.وقد طالب هؤلاء الاعضاء التي اعتبرتهم الحركة منسقين لها بإجراء انتخابات داخلية خلال 60 يوم متهمين احمد ماهر منسق الحركة الحالي بالانفراد بالقرار وتضامنوا مع شباب الحركة في الدفاع عن الحركة في الاتهامات بالعمالة وتلقي اموال خارجية.اقرأ أيضا:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل