المحتوى الرئيسى

"علماء فلسطين ": مطلوب التدخل الدولي العاجل لإنقاذ الأسري الفلسطينيين

04/19 00:17

"علماء فلسطين ": مطلوب التدخل العاجل للمؤسسات الحقوقية لانقاذ الأسري الفلسطينيين   محيط – علي عليوة   الاسرى الفلسطينيين داخل السجون الاسرائيلية اصدرت هيئة علماء فلسطين بالخارج  بيانا حول الأسرى الفلسطينيين واعتقال الشيخ رائد صلاح يقولون فيه :   الحمد لله رب العالمين وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه والتابعين وبعد:   فإن هيئة علماء فلسطين في الخارج تغتنم يوم الأسير الفلسطيني لتوجه التحية لأسرانا الأبطال وأسيراتنا الشامخات، القابعون خلف قضبان السجان الصهيوني، وتقدر عاليا تضحياتهم وصمودهم.    وتؤكد لهم أن صمودهم وجهادهم مدرسة يتعلم منها أبناء الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات، بل وتتعلم منها الأمة جمعاء.    ونرجو الله تعالى أن يجعل كل لحظة يمضونها خلف القضبان ثقيلة في موازين حسناتهم، ونؤكد لهم أن هذا الجهاد لن يذهب سدى، وأن الموعد مع الحرية قريب بإذن الله.    لا نشك في ذلك ونحن نرى أمتنا العربية تتولى زمام المبادرة من جديد وتحرر نفسها من سجون الدكتاتوريات، مما يعجل بحرية الشعب الفلسطيني أجمع بإذن الله.   كما تدعو هيئة علماء فلسطين في الخارج، وانطلاقا من قول نبينا الكريم" فكوا العاني والأسير". جميع المؤسسات المدنية والإنسانية الدولية والعربية والإسلامية، لتقديم الدعم اللازم للأسرى وعائلاتهم وأبنائهم.    وإبقاء قضيتهم حاضرة أمام جميع الجهات المؤثرة، للضغط على العدو الصهيوني للإفراج الفوري عن أسرانا وأسيراتنا، ومنحهم حقوقهم كاملة حتى يتحقق مطلبهم بالحرية، وإتاحة الفرصة لأهلهم لزيارتهم والتواصل معهم.   كما تدعو الهيئة كافة الجهات الفلسطينية ذات العلاقة لإبقاء قضية الأسرى وحريتهم على رأس أولويات المطالب واللقاءات والفعاليات، وعدم إغفالهم أو إغفال ذويهم ومعاناتهم.    ولا يفوتنا بهذا الصدد أن نؤكد دعوتنا لفصائل المقاومة، للحرص على أن تضمن صفقة التبادل مع العدو الإفراج عن أكبر قدر من أسرانا وأسيراتنا.   كما تستنكر هيئة علماء فلسطين في الخارج اعتقال الشيخ رائد صلاح وأسره، وتطالب بإطلاق سراحه وسراح إخوانه وأخواته المعتقلين والمعتقلات.    وتعتبر استهدافه واعتقاله على خلفية مواقفه المدافعة عن القدس والمقدسات، وتحمل سلطات الاحتلال مسؤولية أي أذى قد يلحق بالشيخ.   وإن هيئة علماء فلسطين في الخارج تدعو هيئات العلماء والاتحادات والمؤسسات الشعبية والمدنية للقيام بالعديد من الفعاليات والأنشطة، وتخصيص خطب الجمعة القادمة للحديث عن قضيتهم في شتى أرجاء العالم الإسلامي.    والضغط على المؤسسات الدولية والإنسانية للعمل على تحرير أسرانا وأسيراتنا، ودعمهم ورعاية عائلاتهم وتقديم المساندة لهم، كما ندعو الجميع للتواصل مع الأسرى والأسيرات ما أمكن وتقديم الدعم اللائق بهؤلاء المجاهدين.   حفظ  الله مجاهدينا وأسرانا وجمعنا على ثرى فلسطين في ظلال الحرية بإذن الله. الاسرى الفلسطينيين داخل السجون الاسرائيلية والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته المكتب التنفيذي لهيئة علماء فلسطين في الخارج الاثنين 14 جمادى الأولى 1432هـ الموافق 18 نيسان/أبريل 2011م   تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الاثنين , 18 - 4 - 2011 الساعة : 9:18 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  الثلاثاء , 19 - 4 - 2011 الساعة : 0:18 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل