المحتوى الرئيسى

أزمة بين مئات الشباب ومدير أمن الإسكندرية تتسبب في إلغاء ندوة عن المصالحة بين الشرطة والشعب

04/19 22:06

الإسكندرية – أحمد صبري ووائل ثابت: اعتذر اللواء أحمد عبد الباسط مدير أمن الإسكندرية عن ندوة كان مقررا عقدها بمكتبة الإسكندرية حول المصالحة بين الشرطة والشعب بسبب أزمة نشبت بينه وبين الدكتور إسماعيل سراج الدين من جهة وبين  مئات من الشباب الحاضرين لندوة بعنوان الإسلام السياسي بالمكتبة من جهة أخرىوتفجرت الأزمة بعد أن طلب الدكتور إسماعيل سراج الدين من الشباب  مغادرة القاعة ونقلهم لقاعة أخرى بحجة أن القاعة التي يجلسون بها مخصصة لندوة مدير الأمن.وأعتبر الشباب إخراجهم من القاعة التي دعوا إليها بمثابة إهانة لهم  من أجل عيون مدير الأمن وقيادات الشرطة الحاضرين معه بسبب أن هذه القاعة هي الأكبر بين قاعات المكتبة ..ردد الشباب هتافات ضد مكتبة الإسكندرية وإدارتها وسراج الدين ومدير الأمن رافضين إخلاء القاعة بهذه الطريقة المهينة .. وما زالت المفاوضات جارية بين جميع الأطراف للتهدئة حتى كتابة هذه السطور .مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل