المحتوى الرئيسى

العريان: 15 جهاز مخابرات يعمل لإجهاض الثورة

04/19 22:13

أكد الدكتور عصام العريان القيادى بجماعة الإخوان المسلمين أن الإخوان لا يريدون إقامة دولة إسلامية ولكنهم يريدون دولة مدنية ذات مرجعية إسلامية .وقال العريان فى ندوة بعنوان "ملامح الدول الديمقراطية فى ظل المرجعية الإسلامية " عقدت اليوم بكلية الهندسة جامعة القاهرة، إنه لايوجد ما يسمى بالدولة الدينية فى الإسلام ولن تحول مصر الى الجمهورية العربية الاسلامية، وأبرز مثال السعودية واسمها "المملكة العربية السعودية ".وتابع أن كل ما نريده هو التقدم خطوة للأمام، وقد تكون هذ الخطوة ليست الخطوة المثلى، ولكنها الأفضل حاليا من أجل التغلب على الحكم الجبرى والمحافظة على القيم والأخلاق والتراث، واستطرد قائلا إن التحدى الذى يواجه الإسلاميين هو أن يثبتوا أنهم ديمقراطيون فعلا .وعن معاهد السلام مع إسرائيل"كامب ديفيد " أكد العريان أن إلغاء المعاهدة لايعنى الدخول فى حرب مع إسرائيل لكن لا يوجد ما يدفعنا لاستمرار هذه المعاهدة التى لم تقدم جديدا "على حد وصفه .وعن الثورة المضادة أوضح العريان أن أمريكا هى التى تحرك عناصر الثورة المضادة فى مصر، حيث أكد العريان أن الولايات المتحدة الأمريكية قد رصدت 150 مليون دولار من أجل إجهاض الثورة المصرية حتى لاتستقل مصر استقلالا حقيقيا فهذا هو ما يؤرق الغرب.كما أضاف العريان أن هناك أكثر من 15 جهاز مخابرات يعملون داخل مصر لصالح جهات أجنبية تحاول إجهاض الثورة لكن القوات المسلحة المصرية تعلم جيدا من هم ويعملون تحت سمع وبصر قواتنا المسلحة .واستنكر العريان ما سماه برغبة شباب الثورة فى تنحية الشعب جانبا حتى ينفردوا بالحكم، حيث أكد العريان أن شباب الثورة يعتقدون أنهم الثورة والثورة هم، وقال إن الشباب مخطئون فى ذلك لأننا قمنا بالثورة سويًا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل