المحتوى الرئيسى
alaan TV

عميد الأغنية الأندلسية بالجزائر يستعيد وعيه بعد جراحة في القلب

04/19 20:09

استعاد عميد الأغنية الأندلسية المعروفة بـ"المالوف" الحاج محمد الطاهر الفرقاني وعيه بعد أن خضع لعملية جراحية دقيقة في القلب. ومن المنتظر أن يغادر المطرب الجزائري المستشفى الأربعاء 20 إبريل/نيسان بعد إجراء تحاليل دقيقة تثبت سلامة قلبه من طرف الفريق الطبي المشرف على حالته. ونفى نجل المطرب الكبير الحاج محمد الطاهر الفرقاني أن تكون حالة والده حرجة، واتهم أطرافا "مجهولة" بالترويج لخبر تردي حالته الصحية. وقال سليم الفرقاني في تصريح لـmbc.net: "والدي استعاد وعيه ليلة الأحد 17 إبريل/نسيان، بعد أن خضع لعملية جراحية دقيقة في قلبه"، مشيرا إلى أن "الحاج في صحة جيدة، وسيغادر المستشفى هذا الأربعاء، ليعود إلى منزله". وتابع سليم الفرقاني الذي يؤدي الأغنية الأندلسية في فرقة والده كعازف عود وكمطرب منفرد أحيانا: "الحمد لله لقد التف حوله مدير المستشفى ووالي ولاية قسنطينة، وحظي بالرعاية الطبية اللازمة". كان عميد أغنية "المالوف" محمد الطاهر الفرقاني (83 عاما)، نقل على جناح السرعة الأحد 17 إبريل/نسيان إلى المستشفى الجامعي بمدينة قسنطينة شرق الجزائر، بسبب متاعب صحية ناتجة عن ضعف عمل قلبه. وأحدث الخبر حالة من الخوف في أوساط الفنانين ومحبي عميد أغنية المالوف، وتسببت حالته الصحية في غيابه عن حفل افتتاح تظاهرة "تلسمان عاصمة الثقافة الإسلامية لعام 2011"، التي دعي إليها من طرف رئيس الجمهورية الجزائري عبد العزيز بوتفليقة. واشتهر الحاج محمد الطاهر الفرقاني بأغنية "يا ظالمة" و"لله يا حمامي" ويعد صديقا حميما للرئيس الجزائري، وغنى له في عدة تظاهرات، ودعمه في حملاته الانتخابية الثلاث حيث كان من بين مسانديه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل