المحتوى الرئيسى

الأهلى يطير إلى زامبيا لمواجهة «زيسكو».. و«شكرى» إلى «هوفنهايم» الألمانى

04/19 18:30

تغادر مساء الأربعاء بعثة الفريق الكروى الأول للنادى الأهلى إلى العاصمة الزامبية لوساكا استعداداً لمباراة ذهاب دور الستة عشر لدورى أبطال أفريقيا أمام فريق زيسكو بطل زامبيا والمقررة يوم السبت المقبل، على أرض ملعب الأخير، ويرأس البعثة المهندس هشام سعيد، عضو مجلس الإدارة، وتضم: مانويل جوزيه، مديراً فنياً، وبيدرو، مدرباً عاماً، ومحمد يوسف، مدرباً، وأحمد ناجى، مدرباً لحراس المرمى، وأوسكار، محللاً للأداء، وماهر عبدالعزيز، إدارياً، والدكتور وليد عبدالباقى، طبيباً للفريق، والدكتور ياسر أبوزيد، للتأهيل، والمدلك سامح محمد، والمعاون حنفى ياقوت والشيف محمد الدالى، واللاعبين: أحمد عادل عبدالمنعم ومحمود أبوالسعود ومحمد سمير وأحمد السيد ووائل جمعة وسيد معوض وأحمد فتحى وحسام غالى وشريف عبدالفضيل ومحمد شوقى وحسام عاشور ومحمد أبوتريكة وإينو ومحمد بركات، الذى يعود لقائمة الفريق الأفريقية بعد غيابه عن مباراتى سوبر سبورت فى دور الـ32 للإيقاف، ودومنيك دا سيلفا وأسامة حسنى ومحمد ناجى «جدو». سيكون فى استقبال البعثة عدد من مسؤولى السفارة المصرية فى زامبيا وسيد عبدالحفيظ، مدير الكرة، الذى سبق البعثة قبل يومين لترتيب أمور الإقامة والتدريب من أجل تذليل كل الصعوبات أمام الفريق، وأكد عبدالحفيظ فى اتصال هاتفى بـ«المصرى اليوم» أن كل الأمور مهيأة لاستقبال الفريق، مشيداً بالتعاون الكبير الذى وجده من السفارة المصرية بعد حالة التجاهل السابقة، وأضاف: «رجال السفارة تعاونوا معى بشكل كامل ونجحنا فى جمع معلومات كثيرة عن المنافس وأعددنا ملفاً كاملاً للجهاز الفنى، كما وفرنا مجموعة من الأشرطة لمبارياته الأخيرة وسوف يتدرب الفريق غداً الخميس، على أحد الملاعب الفرعية بالمدينة، ثم يخوض تدريبه الرئيسى على ملعب المباراة، مساء بعد غد الجمعة. كان الفريق قد واصل صباح الثلاثاء، تدريباته عقب نهاية الراحة السلبية لمدة 24 ساعة التى منحها مانويل جوزيه للاعبين عقب مباراة طلائع الجيش. وشهد المران، الذى جاء شاقاً، حماساً كبيراً من اللاعبين، حتى من المجموعة غير المقيدة أفريقياً مثل أمير سعيود وأحمد حسن. بينما شارك محمد فضل فى تدريبات اللياقة البدنية فقط لشعوره بآلام فى عضلة السمانة وسيخضع اللاعب لاختبار طبى لتحديد حجم الإصابة ومدى إمكانية سفره مع الفريق إلى زامبيا من عدمه. على صعيد متصل، يحاول الجهاز الفنى إخراج محمد أبوتريكة من الحالة النفسية التى يمر بها منذ فترة، التى أثرت على مستواه بشكل لافت، فى مباريات الفريق الأخيرة، حيث يعانى اللاعب من حالة من التجاهل من زملائه الكبار فى الفريق الذين يعتبون عليه منذ أحداث ثورة 25 يناير بعد أن اتفق معهم على النزول لميدان التحرير للمشاركة فى المظاهرات ومساندة الشباب، إلا أنه أخلف بعده معهم وذهب للميدان وحده وهو ما خلق نوعاً من الضيق لدى زملائه نحوه وقرروا تجاهله مثلما تجاهلهم. فى شأن مختلف، وافقت لجنة الكرة بالنادى على سفر لاعب وسط الفريق أحمد شكرى إلى ألمانيا بعد موافقة مانويل جوزيه للخضوع لفترة اختبار فنى ومعايشة فى صفوف نادى هوفنهايم، الذى يلعب فى الدورى الألمانى الممتاز «البوندزليجا»، وغادر اللاعب عصر الثلاثاء إلى ألمانيا، وأكد لـ«المصرى اليوم» أنه سيستمر لمدة 4 أيام للاختبار والمعايشة، وفى حال نجاحه سينهى إجراءات احترافه فى هوفنهايم. فى شأن آخر، افتتح حسن حمدى، أمس، بحضور عدد كبير من أعضاء مجلس إدارة النادى ومانويل جوزيه واللاعبين أحمد حسن وعماد متعب وأحمد السيد وأحمد شكرى أول محال النادى «الأهلى ستورز»، وسيطرت على الحضور وبعض أعضاء المجلس حالة من الاستياء من ارتفاع أسعار المعروضات وسوء الخامات، فضلاً عن العدد الكبير من «البودى جارد» الذين وضعتهم الشركة المسؤولة عن إدارة المشروع داخل المحل فى مشهد اختفى منذ ثورة 25 يناير، وأعرب عدد من الحضور عن أن المشروع ليس سبقاً للأهلى، كما ردد القائمون عليه، وموجود فى الخليج منذ سنوات طويلة، بل ويدار لصالح الأندية بما يحقق فائدة كبيرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل