المحتوى الرئيسى

الازهر يدعو الاخوان والسلفيين لمؤتمر يقر خطابا دينيا مشتركا

04/19 13:54

القاهرة - أ ش أ أعلن شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب أن الأزهر سوف ينظم خلال شهر مؤتمر ''مستقبل مصر إلى أين؟'' بمشاركة كل الأطياف الإسلامية فى مصر سواء أنصار السنة أو الاخوان المسلمين أو السلفية للوصول إلى خطاب دينى متزن ومشترك وواضح يحقق وحدة المسلمين فى مصر والعالم الإسلامى ، وبحث كل مايهم المسلمين.وأعلن شيخ الازهر كذلك عقد مؤتمر آخر فى غضون شهرين أو ثلاثة لإستكمال جهود لم شمل أهل السنة والجماعة بعد الندوة التى عقدتها الرابطة العالمية لخريجى الأزهر قبل 3 شهور.وحول الأوضاع الراهنة فى قنا، رأى شيخ الأزهر أنها ليس لها أى مبرر وأمر طبيعى أن يتولى أى مصري قيادة محافظة قنا سواء مسيحى أو مسلم، مناشدا أهل قنا الهدوء.ولم يستبعد الطيب القيام بزيارة خاصة للمحافظة لتهدئة أهلها ..وقال إنه على إتصال دائم بهم . وعن رأيه فى تواجد قوات درع الجزيرة الخليجية في البحرين، وما إذا كان ذلك تدخلا ، أوضح الإمام الأكبر أن إتفاقيات درع الجزيرة تسمح بتدخل قواتها ، ولابد من إحترام ذلك لحماية الأمن والإستقرار ، ويأتى فى إطار التعاون الخليجى المشترك ، وهذا يخالف تدخل أى جهات أجنبية فى الدول العربية مما يحدث إنقساما بين شعوبها .وأوضح الدكتور الطيب مجددا دور الأزهر كمؤسسة علمية وتعليمية لنشر المنهج الوسطى المعتدل والمحافظة على علوم الإسلام وتطويرها وتقديم النصيحة لصاحب القرار ، مؤكدا أنه ليس من هدف الأزهر خلق دولة معينة أو البحث عن كرسى حكم بل تبليغ الدعوة الإسلامية بالحسنى.وجدد شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب موقف الأزهر بتجميد الحوار مع الفاتيكان حتى يبدى بابا الفاتيكان حرصه على إحترام الاسلام والمسلمين وعدم الإساءة إلى الإسلام ، غير أنه قال إن الأزهر على إستعداد لإستئناف الحوار إذا غير الفاتيكان موقفه وعدم التدخل فى شأن الدول الإسلامية بدعوى الإساءة إلى الأقباط .وأعلن شيخ الأزهر أن مجمع البحوث الاسلامية بالازهر سيناقش فى إجتماعه المقبل الرأى الشرعى بالنسبة لقانون حق المشاهدة للطفل فى ضوء ماعرضه أصحاب الرأى القانونى فى هذا الموضوع ولتطوير قانون الأسرة .وحول رأيه فى السماح للرئيس السابق حسنى مبارك بإعادة الأموال التى أخذها وعدم محاكمته ، أوضح شيخ الأزهر أنه لايحق لأى إنسان أن يصدر حكما ضد أي شخص يتم محاكمته حتى ينتهى القضاء من محاكمته وإعلان الرأى القانونى بشأنه .وأشار إلى أن الأزهر مهتم بالإفراج عن الشيخ عمر عبدالرحمن المعتقل منذ سنوات في الولايات المتحدة وله خطوات فى ذلك الأمر . وأعرب شيخ الأزهر عن أسفه لما يجرى فى سوريا من مواجهات دموية بحق السوريين المسالمين الذين يتنادون بالحرية فى بعض المدن ، ومايحدث فى اليمن من أحداث مؤسفة ونزف للدماء رغم المبادرات العديدة بإسكات السلاح، ومايتم فى ليبيا من قتل للأطفال والنساء ومحاصرة المواطنين بنيران الأسلحة الفتاكة، مطالبا حكام هذه الدول مراعاة شعوبهم .اقرأ أيضا:الازهر يناشد القذافي والاسد وصالح أن يتقوا الله فى شعوبهم

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل