المحتوى الرئيسى

واشنطن تدافع عن دورها في الحملة الجوية ضد ليبيا

04/19 11:41

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- دافع مسؤولون أمريكيون عن دور الولايات المتحدة في قيادة حملة حلف شمال الأطلسي "ناتو" ضد ليبيا، على خلفية اتهامات وجهت لواشنطن بالتقاعس عن دعم التحالف"المتعثر"، الذي يواجه بدوره انتقادات من قبل المعارضة الليبية.وقلل المتحدث باسم البيت الأبيض، غاي كارني، من شأن تقارير تفيد بأن حلف الناتو يعاني من أزمة ذخيرة، بالإشارة إلى "زيادة كبيرة" في طلعات الطائرات المقاتلة للحلف يومي الأحد والاثنين، وبكونها تمثل تأكيدا على قدرته للاضطلاع بمهمته المتمثلة في تأمين منطقة حظر للطيران في ليبيا، بموجب قرار مجلس الأمن الدولي 1973.وحول الموقف الأمريكي المتعلق بتحجيم دورها والانسحاب من قيادة عمليات الحلف الجوية، جزم كارني بالثبات عند هذا التوجه، قائلاً: "ليس لدينا خطط لتغيير موقفنا."  وبدوره، قال مساعد وزيرة الخارجية، فيليب غوردون، بأن على قيادات الأطلسي      الطلب من بلاده للحصول على مساعدات لا يمكن أن توفرها سوى الولايات المتحدة، وستنظر حينها واشنطن في تلك الطلبات.وتابع : للولايات المتحدة معدات في الميدان، ولكن تلك القيادات لم تطلب من واشنطن القيام بذلك."وعقب غوردون، الذي شارك إلى جانب وزيرة الخارجية، هيلاري كلينتون، في اجتماع الناتو غير الرسمي في برلين الأسبوع الماضي، بشأن تقارير معاناة الناتو من شح في الذخيرة: "هذا بأي حال لم يكن موضوعاً مهيمناً على المناقشات التي جرت."وأشار المسؤول الأمريكي إلى أن الرئيس، باراك أوباما، كان "واضحاً" منذ تدشين الحملة الجوية ضد ليبيا بأن الولايات المتحدة ستتولى قيادتها أثناء المرحلة المبدئية قبيل انتقالها إلى دور داعم، مضيفاً: " أن الولايات المتحدة تقييم الحملة بصفة مستمرة لضمان تحقيق أهدافنا، والعمل بفعالية وكفاءة."ورفض التساؤلات الدائرة بشأن نجاح "الناتو" في مهمته بالإشارة إلى نجاحها في حماية أعداد كبيرة من المدنيين الليبيين، وقال: "أوقفنا طائراته (القذافي) ... ولو لم نقم بذلك فأن القذافي كان سيواصل قصف المدنيين."ويذكر أن ميشيل باشمان، عضو مجلس النواب، وصفت، السبت، قرار أوباما، التدخل في ليبيا بأنه خطوة "حمقاء" محذرة من أن حملة الناتو العسكرية في تلك الدولة الواقعة شمالي أفريقيا قد تؤدي في نهاية المطاف إلى تعزيز تنظيم القاعدة.وإلى ذلك، تعرض "الناتو" لانتقادات من قبل المعارضة الليبية بالإشارة إلى أن الحلف تقاعس عن أداء دوره في حماية المدنيين في "مصراتة" و"أجدابيا."وقال الناطق باسم المعارضة، شمس الدين عبد المولى، لـCNN، في وقت سابق، إن قوات القذافي تقصف أجدابيا من مناطق تبعد عنها أكثر من 40 كيلومتر. وأضاف ساخراً: "يبدو أن من يقصفوننا لا يعانون من ظروف جوية سيئة"، في إشارة إلى اعتذار الناتو عن تكثيف تدخل طائراته في المنطقة بحجة حالة الطقس.وأضاف عبد المولى، أن قوات القذافي تستخدم صواريخ غراد وقذائف هاون، وقال: "يظهر أن قوات حلف شمال الأطلسي تريد اللجوء إلى أي عذر كي لا تقوم بواجبها."ولم تتمكن CNN من الحصول على رد من الحلف حول هذه الانتقادات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل