المحتوى الرئيسى

الأشعل يتهم موسى باستغلال موارد الجامعة العربية في حملته الانتخابية

04/19 05:11

- أ ش أ Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  شن الدكتور عبد الله الأشعل مساعد وزير الخارجية الأسبق هجوما شديدا على الأمين العام للجامعة العربية السيد عمرو موسى, واتهمه باستخدام موارد الجامعة ووقته كأمين عام لها في حملته الرئاسية بما يضر بموقف مصر تجاه المرشح الجديد للمنصب الدكتور مصطفى الفقى. وطالب الأشعل فى تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط أمس الاثنين المجلس الأعلى للقوات المسلحة بالتدخل لوقف الحملة الدعائية لعمرو موسى الذي يعتزم الترشح للانتخابات الرئاسية نظرا لعدم انتهاء ولايته كأمين عام لجامعة الدول العربية. وكشف النقاب عن قيام موسى باستقبال وفد من الفلاحين المصريين بلغ عدده نحو 150 فلاحا في مكتبه بمقر الجامعة العربية السبت الماضي، وهو ما وصفه بأنه يمثل خلطا بين تلك الوظيفة الدولية من جهة والشئون الداخلية المصرية من جهة أخرى، بما يمثل خصما من الوقت الذي يجب أن يخصصه لمهام عمله كأمين عام للجامعة العربية. واعتبر الأشعل أن موسى يستخدم صلاحيات منصبه في حملته الانتخابية، من خلال استقباله لعدد من الفاعليات والقوى السياسة المصرية داخل مقر الجامعة العربية، وهو ما رأى أنه يشكل إساءة لمصر في ظل حالة التزاوج بين منصبه الذي من المقرر أن يغادره في مايو المقبل وترشحه لانتخابات الرئاسة. واتهم موسى باستغلال الإمكانيات المالية لجامعة الدول العربية في حملته الدعائية وطبع "البوسترات" الخاصة لهذه الحملة، وقال إن ذلك يسيء لمصر أمام الدول العربية، إذ من المفترض أن تبتعد الحملة الانتخابية الرئاسية عن أي منصب دولي أو إقليمي، حتى لا يثار حولها الجدل أو تتعرض صورة مصر للاهتزاز أمام أشقائها العرب. في الوقت نفسه، طالب السلطات المصرية بالمساعدة في فرض ما وصفه بحالة طوارئ ثقافية في عموم البلاد، موضحا أن مصر مقبلة على بناء نظامها السياسي والشعب يحتاج لتثقيف سياسي على أعلى المستويات. وقال الأشعل- وهو مرشح محتمل في انتخابات الرئاسة المقبلة إن مصر باتت في حاجة ماسة لحماية شبابها مما وصفه بهجمة غربية شرسة بدعوى تثقيف الشباب وتدريبهم على أساليب العمل الديمقراطي من خلال مشروعات ترعاها سفارات أجنبية في القاهرة مثل السفارة الأمريكية وغيرها من سفارات الدول الأوروبية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل