المحتوى الرئيسى

المحترفون الجزائريون يظهرون بمستويات متباينة في الدوريات الأوروبية

04/19 00:20

الجزائر - جمال أحمد ظهر اللاعبون الجزائريون المحترفون في الدوريات الأوروبية بمستويات متباينة خلال مباريات أنديتهم التي جرت هذا الأسبوع. وكان المهاجم رفيق جبور اللاعب الأكثر تألقاَ من خلال تتويجه رسمياً رفقة نادي أولمبياكوس بلقب الدوري اليوناني بعد فوز فريقه في الجولة الأخيرة من المسابقة على لايريسا 6-0 سجل منها جبور هدفاً واحداً، وهو الهدف رقم 13 للمهاجم الجزائري في الدوري اليوناني لهذا الموسم الذي بدأه مع أثينا قبل أن ينضم إلى اولمبياكوس في شهر يناير/ كانون الثاني الماضي. وأنهى أولمبياكوس المسابقة برصيد 73 نقطة وفارق 13 نقطة عن صاحب المركز الثاني باناثينايكوس، ليضمن بالتالي مشاركته في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم للموسم القادم وهو يسعى لتدعيم صفوفه بلاعبين مميزين، ومن بينهم لاعب خط الوسط الجزائري جمال عبدون، الذي ورغم النتائج المتوسطة لفريقه كافالا إلا أنه أختير من بين أفضل اللاعبين في الدوري اليوناني. وفي الدوري الإيطالي، لفت جمال مصباح الأنظار أكثر من بقية مواطنيه، حيث أحرز هدفاً من الثلاثة التي تعادل بها نادي ليتشي مع ضيفه كاغلياري (3-3) وهي النتيجة التي سمحت لليتشي بالاحتفاظ بحظوظه في تفادي السقوط إلى دوري الدرجة الثانية، حيث يحتل المركز الخامس عشر قبل خمس جولات من ختام المنافسة. في المقابل، فقد تأكد "حسابياً" هبوط الجزائري عبدالقادر غزال رفقة ناديه باري إلى الدرجة الثانية إثر خسارة الفريق أمام سيينا (0-1) وتذيله الترتيب برصيد 21 نقطة فقط وعلى بعد تسعة نقاط كاملة عن صاحب المركز ما قبل الأخير بريتشيا. نفس الخيبة تلقاها حسان يبدة حين خسر مع فريق نابولي بعقر دياره أمام اودينزي (1-2) في مباراة ظهر فيها يبدة بمستوى متواضع ما جعل مدرب الفريق والتر ماتزاري يستبدله بزميله ماسكارا في الدقيقة (67)، وبهذه الخسارة تقلصت حظوظ نابولي في التتويج بلقب الدوري الايطالي حيث أضحى على بعد ست نقاط كاملة عن المتصدر ميلان. وترك رياض بودبوز وفؤاد قادير بصمتيهما على الجولة الحادية والثلاثين من الدوري الفرنسي بعد مساهمتهما في فوز فريقيهما سوشو وفالانسيان، حيث قدم بودبوز كرة الهدف الأول من الثلاثة التي فاز بها سوشو على نادي كون (3-2)، وهو الفوز الذي سمح للفريق بمواصلة التنافس على إحدى تأشيرات المشاركة في الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ"، إذ يحتل سوشو المركز التاسع برصيد 42 نقطة بفارق نقطتين فقط عن المرتبة السادسة المؤهلة إلى المسابقة الأوروبية. أما قادير، فقد كان وراء الهدف الوحيد الذي فاز بفضله نادي فالانسيان بديار ارلس افينيون، والذي سجله زميل بيجول، ليؤكد بذلك قادير عودته القوية إلى المنافسة الرسمية بعد تعافيه من الإصابة التي أبعدته عن الميادين قرابة التسعة أشهر. وعاد كريم زياني بدوره إلى الميادين بعد ثلاثة أسابيع من الغياب بسبب الإصابة التي كانت قد حرمته من المشاركة في المباراة الهامة التي جمعت المنتخب الجزائري بنظيره المغربي يوم 27 مارس/ آذار الماضي في تصفيات كأس إفريقيا 2012، لكن عودته لم تكن موفقة بحيث خسر رفقة فريقه قيصري سبور بدياره أمام نادي قونيا يسبو المتواضع (1-3) في الجولة 29 من الدوري التركي. وتعافى المدافع مجيد بوقرة من الإصابة التي حرمته من المشاركة في مواجهة المغرب الأخيرة، ولكن مدرب نادي غلاسكو رينجرز الاسكتلندي والتر سميث فضل عدم المخاطرة به في المباراة التي فز بها الفريق على سان مارين (3-1) وجعلته يتصدر ترتيب الدوري بفارق خطوة واحدة عن الغريم التقليدي سلتيك.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل