المحتوى الرئيسى

أسرة «مبارك» تستعد لنقله من شرم الشيخ .. ومصادر أمنية: لا توجد خطة حتى الآن

04/19 17:00

واصلت أسرة الرئيس السابق، محمد حسنى مبارك، استعدادتها  لنقله إلى  مستشفى عسكري، وأكد بعض عمال مستشفى شرم الشيخ، أنه منذ مساء الأحد، تقوم أسرة مبارك، بنقل حقائب ممتلئة بالملابس، وأنه مساء الاثنين، أحضرت الأسرة عدد من الحقائب الكبيرة و2 «أيس بوكس» معبئين بالأطعمة والمشروبات.   وأشار العاملين، إلى أن الأسرة أحضرت صباح الثلاثاء، 3 حقائب أخرى، وأكدوا أن سوزان مبارك، وزوجتي ابنيه هايدي وخديجة، باتا ليلتهما الثانيه معه بالمستشفى، وسهرا حتى الساعة الثانية عشر مساء الاثنين، فيما أعدت الخادمة المرافقة له طعام العشاء وتناوله مبارك وأسرته داخل الغرفة. وأضاف بعض العاملين بالمستشفى، أنه منذ عصر الاثنين، تم إخطارهم أن هناك طبيباً سيحضر من القاهرة للكشف على الرئيس السابق، ولذلك تم تجهيز جناح له بالطابق السادس حيث توجد غرفة مبارك، وقالت مصادر أمنية إن حالة من التوتر سادت المستشفى مساء الاثنين، عندما توهم الحرس الخاص بسوزان مبارك، أن أحد الأطباء حاول تصويرها بهاتفه المحمول اثناء دخولها في السابعة من مساء الاثنين، وسحب الحرس الخاص بقرينة الرئيس السابق، الهاتف المحمول الخاص بالطبيب، لكنه حاول استرداده، مؤكداً أنه كان يرد على مكالمة، وعندما رفض الحرس منحه الهاتف، تشاجر معهم، فتدخل ضباط وزارة الداخلية وفحصوا الهاتف وتبين لهم عدم وجود أية لقطات لسوزان مبارك، وأعيد الهاتف للطبيب مرة أخرى. يأتي ذلك فيما أكدت مصادر أمنية أنه حتى الآن لم يتم تحديد خطة نقل مبارك للقاهرة، وأنه بعد عدة اجتماعات تم التوصل لأن يتولى المجلس العسكري مهمة تحديد موعد ومكان النقل،  إضافة إلى عملية التأمين، وأن وزارة الداخلية سينتهى دورها فور رحيل الرئيس السابق من المستشفى، بينما تتولى القوات المسلحة نقله للمطار، ثم لأحد المستشفيات العسكرية والتي رجحت المصادر أنها ستكون المركز الطبي العالمي بالعاشر من رمضان، بسبب سهولة تأمينه، وبعده عن المناطق السكنية، وأكدت المصادر أن وزارة الداخلية، اعدت تقريراً يفيد صعوبة تأمين مستشفى المعادي، وأياً من المستشفيات بالقاهرة خوفاً من التجمعات السكنية حولها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل