المحتوى الرئيسى

العمل بالتوقيت الصيفي لا يؤثر علي استهلاك الكهرباء

04/18 23:58

جددت وزارة الكهرباء تأكيد ما أعلنته العام الماضي بأن العمل بنظام التوقيت الصيفي ليس له تأثير يذكر علي معدلات أستهلاك الكهرباء وقد شهد الحمل الأقصي للشبكة الكهربائية أمس ارتفاعا كبيرا بلغ‏20 ألفا و‏ 450‏ ميجاوات بزيادة أربعة آلاف ميجاوات بالمقارنة عن نفس الفترة من العام الماضي. وذلك بسبب زيادة حرارة الجو مما ينذر ببوادر أزمة حقيقية تواجه الشبكة القومية للكهرباء في أول اختبار لها قبل استقبال الصيف بسبب شكوي عدد كبير من المشتركين من كثرة الاعطال الكهربائية أمس. وقال الدكتور أكسم أبوالعلا وكيل أول وزارة الكهرباء والمتحدث الرسمي لها إننا لا ننكر أن هناك أعطالا ولا توجد شبكة علي مستوي العالم نسبة أعطالها صفرا ولكن يجب أن نفرق بين الأعطال الفنية التي تصيب الشبكة والأعطال بشبكة المنازل التي يختص بإصلاحها المشترك والتي تتمثل في الأعمدة الصاعدة بالمنازل لأن شركة الكهرباء تنتهي مهمتها بتوصيل الكهرباء الي منزل المشترك من الخارج أما الشبكة الداخلية لمنزله فهي مسئوليته وأن جميع الشكاوي تنطوي علي أعطال ما وراء العداد ولكننا نقوم بإصلاحها فور إبلاغ الشركة المختصة بذلك. وأضاف أن الشبكة القومية بها قدرات كهربائية كبيرة وتلبي احتياجات المشتركين وتم عمل جميع الصيانات اللازمة لها استعدادا لفصل الصيف المقبل. وأوضح أنه سيتم الشهر المقبل إضافة 1500 ميجاوات الي الشبكة من خلال تشغيل الخطة الاسعافية لتأمين الكهرباء خلال الصيف وتأمينها لجميع المشتركين دون اللجوء الي تخفيف الاحمال. وناشد أبوالعلا المشتركين ضرورة عمل صيانات دورية للأعمدة الصاعدة بمنازلهم والشبكة الداخلية لشققهم أو إبلاغ شركات الكهرباء عند تركيب أجهزة كهربائية زائدة لعمل القياسات لها من قبل الشركة وتركيبها بشكل آمن يحمي ممتلكات المواطنين وأرواحهم من حدوث أي حرائق أو أعطال بها. أظهر استطلاع رأي أجراه مركز معلومات مجلس الوزراء حول رأي المواطنين في إلغاء نظام التوقيت الصيفي والذي يبدأ في نهاية إبريل من كل عام, أن % 78 من المشاركين في الاستطلاع موافقون علي إلغاء التوقيت الصيفي والعمل بالتوقيت الشتوي طوال العام وكشفت نتائج الاستطلاع والذي شارك فيه 9628  شخصا, أن عدد من وافقوا علي إلغاء التوقيت الصيفي بلغ 7524  شخصا, بينما رفض فكرة الالغاء 1867 شخصا بنسبة %19, في حين عبر2% من المتصفحين عن عدم معرفتهم بالأمر, باجمالي 237 شخصا. أوضح مركز معلومات مجلس الوزراء ان الاستطلاعات التي يجريها المركز علي موقعة الالكتروني تأتي بهدف مواكبة الاجراءات والتطورات علي الساحة المصرية, وكذلك التفاعل مع المواطنين بشأن كل القضايا بما يسهم في رفع الوعي والتعرف علي الآراء بدقة وشفافية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل