المحتوى الرئيسى

حمزة نمرة ينفي تملق رئيس وزراء مصر بـ"دموع"

04/18 23:16

أهدى المطرب حمزة نمرة لرئيس الوزراء المصري "عصام شرف" أغنية بعنوان "دموع"، مؤكدًا أن هدف الأغنية إنساني في المقام الأول، ولا يوجد بها أي نوع من التملق. وقال نمرة -في تصريح لـmbc.net- الأغنية تتحدث عن الجانب الإنساني، وتدعو لعدم الخجل من خروج الإنسان من دائرة مشكلته والتعبير عنها بالدموع". وأضاف "البكاء ليس عيبًا، وخاصة مع شخص مثل الدكتور "شرف"، الذي أتى في وقتٍ قاسٍ جدًا ممتلئ بالأعباء، التي تثقله نفسيًا وبدنيًا وسط جوٍ ممتلئ بالتخوين ونظرية المؤامرة". وكشف أنه واجه انتقادات عديدة، بعد إهدائه الأغنية لرئيس الوزراء المصري بدافع الخوف من تكرار ظاهرة تمجيد المسؤولين مثلما كان يحدث إبان عهد النظام السابق. لكن المطرب الشاب أوضح أنه رد على هذه الانتقادات بأنه ليس من العيب حب رئيس الوزراء وجهاز الشرطة، والغناء لهم إذا كانوا في خدمة شعوبهم، ويحققون العدالة والمساواة في المجتمع. كما أشار نمرة إلى أن الأغنية ليست جديدةً بل سبق وأن قدمها مرات عديدة للجمهور في حفلات مختلفة منذ عام 2008م، كما أنها تخلو من الأسماء والمناصب للابتعاد عن شبهة التملقِ". وأشاد في الوقت نفسه بمواقف رئيس وزراء مصر خلال المرحلة الجارية، واعتبره من أفضل نجاحات الثورة المصرية. ودعا نمرة "شرف" إلى عدم الخجل من التعبير عن ضيقه وهمومه بالبكاء، مؤكدًا أن العمل الفني موجه لشخصه بشكل خاص، وأنه عكف على إخراجه بعد أحد الحوارات، الذي قدمه شرف مؤخرًا ودمعت فيه عيناه نتيجة الوضع في مصر. وفيما يتعلق بعدم تقديم أي عمل فني يتناول الثورة المصرية رغم أنه غنى لثورة تونس "هيلا يا مطر" قال نمرة: "من قال إني لم أقدم هيلا يا مطر للشعبين التونسي والمصري، بالعكس الأغنية كانت تحريضًا للشعب المصري على الخروج على شاكلة الشعب التونسي؛ لتحقيق نعيم الحرية في المجتمع". وأضاف "انشغالي بأحداث الثورة المصرية لم تدع لي أي وقت للتحضير لأي عمل فني، لكن كان يرضيني ويسعدني الاستماع إلى أغنيتي "احلم معايا"، التي قدمتها في ألبومي السابق وهي تُردد في ميدان التحرير من قبل الثوار، وإن شاء الله ألبومي المقبل سيحتوي على عدة أعمال تتناول الثورات التي يمر بها العالم العربي حاليًا". يذكر أن حمزة نمرة من أوائل المشاركين بقوة في أحداث الثورة المصرية منذ اندلاعها في 25 يناير/كانون الثاني من العام الجاري، واشتهر بتقديمه لونًا غنائيًا يجمع بين الشعبي والراقي، يحاول فيه عرض قضايا المجتمع، ويطرح لها بعض الحلول في شكل ساخر وفُكاهي؛ ليكنى من قبل جمهوره بـ"سيد درويش الثاني". استمع إلى غنوة "دموع" للمطرب حمزة نمرة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل