المحتوى الرئيسى

دبي: عائلة بريطاني قضى بالسجن تسلمت جثته

04/18 22:22

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- التقت النيابة العامة في دبي، الاثنين، بذوي المواطن البريطاني لي برادلي براون، المتوفى في توقيف مركز شرطة بر دبي، فيما صرحت لهم بمشاهدة الجثة واستلامها، إضافة إلى التصريح باستلام متعلقاته الشخصية، فيما قالت النيابة العامة في بيان وزع أمس، إن التحقيقات مازالت مستمرة.وقال النائب العام في إمارة دبي، المستشار عصام عيسى الحميدان، إن التحقيقات في وفاة المواطن البريطاني مازالت مستمرة حيث استمعت النيابة العامة لشهادة المجني عليها موظفة فندق "برج العرب" والتي تعرضت للاعتداء من قبله، حسب مكتب النائب العام.والتقت النيابة الاثنين، ونقل البيان عن النائب العام أن الشاهدة ذكرت في أقوالها أنها توجهت إلى إحدى الأجنحة لتنظيفها فشاهدت المتهم في الطابق العلوي وفجأة صرخ عليها وسبها بألفاظ بذيئة ومسكها من عنقها ودفعها خارج الجناح وسحبها في الممر إلى أن وصل إلى الشرفة المطلة على البهو الداخلي ومسكها من شعرها وحاول حملها لرميها إلا أنها كانت متشبثة بإحدى الأعمدة وفي تلك اللحظة حضر زملائها وقاموا بإفلاتها منه.وأضافت أنها تعرضت من جراء ذلك لكدمات في ظهرها وذراعها وذقنها.، فيما أشار البيان إلى استماع النيابة العامة إلى شهادة نادل بفندق برج العرب الذي أفاد أنه وأثناء تواجده على رأس عمله وعند قيامه بتنظيف إحدى الغرف سمع صراخ فخرج وإذ به يشاهد المتهم في إحدى الزوايا منحني وممسكا بإحدى يديه بشعر المجني عليها التي كانت ملقاة على الأرض وتبكي بشده واليد الأخرى بساقها وكان في حالة غضب شديد فقام بإفلات يده من شعر المجني عليها .كما استمعت النيابة إلى أقوال أفراد دورية الشرطة التي ضبطت المتهم حيث أفادوا بأنه  أبدى مقاومة عنيفة وكان في حالة هستيرية وغير طبيعية ومنفعل بدرجة كبيرة فطلبوا منه الهدوء وحاول القفز من الشرفة فامسكوا به إلا انه حاول مرة أخرى القفز فقاموا بالسيطرة عليه  واصطحابه إلى دورية الشرطة  وكان حينها يقوم بضرب يديه بالشبك بداخل الدورية .واستمعت النيابة العامة أيضاً إلى أقوال أفراد الشرطة الذين اصطحبوا المتهم إلى مبنى النيابة العامة للتحقيق معه حيث أفادوا بأنه تلفظ عليهم بألفاظ بذيئة وأحدث  فوضى واتلف بعض الممتلكات  العامة، كما ضرب رأسه في الجدار فأصيب في انفه وأثناء السيطرة عليه سقط على الأرض وأصيب في جبهته وكان يقاوم مقاومة شديدة .وأكد النائب العام أن  تقرير الطب الشرعي لجثة المتوفى جاء به بأنه شوهدت كدمات غير منتظمة يسار الجبهة وأخرى على قصبة الأنف وأخرى للسطح الداخلي للعضد الأيمن وجروح سطحية غير منتظمة أسفل الذقن وأخر على باطن القدم وسحجات رضية احتكاكية على الحاجب الأيمن والفك السفلي وسحجات منتشرة على ظهر اليدين وأصابعهما وسحج احتكاكي مستطيل متخلف عن مثل قيد حديدي .وحسب البيان، فإنه "وتأسيسا على ما تقدم فإن الإصابات الموصوفة بجسم المتهم في مجموعها رضية ورضية احتكاكية تنشأ عن المصادمة والاحتكاك بجسم أو أجسام صلبة راضه بعضها خشن السطح نوعاً أيا كانت وهي على غرار ما يتخلف عن الأيدي والسقوط المتكرر على الأرض ومضي حدوثها حوالي أربعة إلى خمسة أيام سابقة على تاريخ الوفاة."وأضاف البيان "كما أن السحج الموصوف حول الرسغين وأسفل الساعد الأيسر على غرار ما يتخلف عن مثل قيد حديدي وجميع تلك الإصابات بسيطة في حد ذاتها ولا دخل لها في الوفاة ، ولا توجد بالجسد أي أثار إصابة أخرى من شانها إحداث الوفاة كما لا توجد أي معالم لأحوال مرضية ظاهرة من شانها إحداث الوفاة كذلك . وتعزى الوفاة إلى الاختناق نتيجة تسرب قئ إلى المسالك الهوائية.وشدد النائب العام على أن النيابة العامة  في دبي تأخذ على محمل الجد أية  ادعاءات بسوء استغلال السلطة العامة أو بتعرض الموقوفين أو المحبوسين للعنف وأن لا أحد فوق سلطة القانون.وكان عصام الحميدان، النائب العام في دبي، قال الخميس الماضي، إن التحقيقات انطلقت في وفاة المواطن البريطاني لي براون منذ الأربعاء، فور ورود بلاغ من غرفة العمليات بشرطة دبي بوفاته في توقيف مركز شرطة بر دبي، مضيفاً أن الفحوصات أكدت وفاة البريطاني جراء الاختناق بالقيء مع وجود آثار حشيش في البول، نافياً الاتهامات حول تعذيبه.ونقل بيان وزّعه المكتب الإعلامي لحكومة دبي حينذاك، أن وكيل النيابة المناوب انتقل فور تلقي البلاغ إلى مكان الواقعة وقام بالمعاينة المبدئية للجثة ومكان تواجدها، كما قام باستدعاء الطبيب الشرعي الذي أجرى بدوره الكشف على الجثة ظاهرياً في محل الوفاة.وأكدت السفارة البريطانية في دولة الإمارات العربية المتحدة وفاة سائح بريطاني كان قيد التوقيف في أحد مراكز الشرطة بإمارة دبي، إذ ذكرت تقارير صحفية في لندن أن حالة الوفاة كانت نتيجة تعرضه للضرب والتعذيب على مدى يومين.وقالت المتحدثة باسم السفارة البريطانية في الإمارة الخليجية، روزينا حسن، في تصريحات لـCNN، "إن السفارة يمكنها أن تؤكد وفاة مواطن بريطاني أثناء احتجازه في دبي." . إلا أنها قالت إنه لا يوجد لديها معلومات في الوقت الراهن عن أسباب وفاته.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل