المحتوى الرئيسى
worldcup2018

> حسم منصب رئيس شئون اللاعبين بعد عودة عبدالغني من جنوب أفريقيا

04/18 21:08

 نفي مجدي عطية رئيس نادي دمنهور وعضو لجنة شئون اللاعبين وجود أي اتصالات من جانب اتحاد الكرة لتولي منصب رئيس اللجنة خلفا لمجدي عبدالغني عضو مجلس الإدارة، وأضاف أن الأجواء حاليا في الجبلاية لا تساعد علي العمل.. كما أن تدخل عبدالغني في شئون اللجنة يجعل أي مرشح لتولي رئاستها يرفض المنصب برغم وجود اتصالات من الأندية تنادي بخلافتي لعبدالغني، فيجب تطبيق اللائحة التي تنص علي أن أي قرار تتخذه اللجنة يتم عرضه علي المدير التنفيذي، الذي يقوم بدوره بعرضه علي مجلس الإدارة دون تدخل مباشر من أحد.. وكان سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة قد رشح مجدي عطية كحل وسط مع عبدالغني الذي رفض موافقة غالبية أعضاء المجلس علي تصعيد صلاح رمضان نائب رئيس اللجنة بسبب هجوم الأخير عليه وعدم موافقته علي التدخل في شئون عمله ورشح عبدالغني أحمد الضبع عضو اللجنة للمنصب ذاته. كان من المفترض عقد اجتماع لمجلس الإدارة أمس الأول -الأحد- لحسم الموقف، إلا أن عزمي مجاهد، مدير إدارة الإعلام، نفي وجود اجتماع وأكد أنها جلسة ودية ثم عاد وأشار إلي عدم وجود أي اجتماع نظرًا لسفر مجدي عبدالغني لجنوب أفريقيا لحضور بطولة الأمم الأفريقية للشباب المقامة في جوهانسبرج حتي الأول من مايو المقبل، وفور عودة عضو المجلس من هناك سيتم حسم الأمر. الغريب أن مجدي عبدالغني واجه ثورة ضده في اجتماع سمير زاهر مع أندية الصعيد بالمنيا، حيث طالب عدد منها بضرورة تعيين صلاح رمضان الذي حضر الاجتماع كرئيس للجنة وكممثل للصعيد، وأشار زاهر إلي أن الاختيار سيخضع للشروط التي وضعها اتحاد الكرة دون أن يعلن ما هي المعايير.. وأكد حازم الهواري لرمضان علي عدم قلقه وأنه سيتولي المنصب في حين أن العلاقة كانت رسمية بين عبدالغني وصلاح رمضان، برغم أن الأخير كشف أنه بمشاركة محمد السياجي الخبير الكروي هما اللذان قاما بتغيير اللائحة القديمة وعمل أخري جديدة، وأن عبدالغني كان ينسب لنفسه دائمًا في وسائل الإعلام أنه الذي قام بتغييرها! عضو مجلس الإدارة أصدر فرماناته فور اندلاع أزمته مع صلاح رمضان بسحب كل الملفات الخاصة بعمل اللجنة من الأخير ليس ذلك فقط، بل إنه دعا إلي عقد اجتماع لم يوجه الدعوة فيه للأخير.. والمفاجأة أن الجلسة قد تم إلغاؤها لأنه لم يحضرها أحد من أعضائها فأربعة منهم في انقطاع مستمر مثل شريف حبيب الذي قدم استقالته ومجدي عطية وأحمد الضبع وحتي حسني العقبي الذي جاء به مجدي عبدالغني من جمعية المحترفين لا يحضر ومحمد بخيت كان يعاني من وعكة صحية منعته من الحضور. صلاح رمضان أكد أنه علي استعداد لترك منصبه كمدير لمنطقة البحر الأحمر والذي يتقاضي عنه أجرا إذا كان عائقًا في تولي رئاسة شئون اللاعبين، بالرغم من أنه بدون أجر. الأحداث الساخنة في الجبلاية جعلت البعض يطرح تساؤلاً من الذي يحكم اتحاد الكرة سمير زاهر أم مجدي عبدالغني؟! وكان مسئول بارز بالاتحاد قد أكد أن الهدوء والسكون يسود أركانه خلال الأيام الحالية بسبب سفر مجدي عبدالغني لجنوب أفريقيا!

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل