المحتوى الرئيسى

العيسوى والنعمانى في قنا لحل أزمة المحافظ الجديد

04/18 20:38

القاهرة- أ ش أغادر اللواء منصور العيسوى وزير الداخلية والسيد محسن النعمانى وزير التنمية المحلية القاهرة إلى محافظة قنا فى محاولة لحل الأزمة الناشئة إثر تعيين اللواء عماد ميخائيل شحاته محافظا لقنا وقيام الأهالى بالتظاهر وقطع خطوط السكة الحديد منذ يوم الجمعة الماضى احتجاجا على القرار.وصرح العيسوى قبيل مغادرته بأنه سيجتمع مع مدير الأمن والقيادات الأمنية والشعبية بالمحافظة للوقوف على أسباب الاحتجاج على تعيين المحافظ الجديد.يذكر أن اللوزاء منصور عيسوى من أبناء محافظة قنا وله شعبية جارفة بين أهالى المحافظة حتى الآن لحرصه الدائم على زيارة بلدته باستمرار حتى بعقب خروجه من الخدمة فى التسعينيات.من جانبه ، قال النعمانى إنه سيتم الاجتماع مع القيادات الشعبية بالمحافظة لمعرفة الأسباب التى دعت إلى الإحتجاج .. ووصف هذا الموقف بالمثير للدهشة مؤكدا أن المحافظ الجديد اللواء عماد شحاته ميخائيل أحد رجال مصر ذوى السمعة الحسنة جدا وكل الأعمال التى أوكلت إليه نجح فيها.وأشار إلى أن الدولة عندما تتخذ قرارا ، فإن هذا يأتى فى إطار الصالح العام وتختار أحسن الناس الذى يستطيع أن يتعامل مع المواطنين ويتجاوب مع مطالبهم وكذلك فإن من حق المواطنين أن نستمع إليهم معربا عن ثقته فى أن الأمور ستستقر.وحول التغييرات فى المحليات ، قال النعمانى إننا نعمل على أن يتولى المسئولية أفضل العناصر وهذا يتطلب مراجعة ودراسة لكل القيادات لإختيار الأنسب ليستطيع تحمل الأمانة.. موضحا أن الاختيارات تتطلب أن يكون الرجل المناسب فى المكان المناسب ويستطيع أن يتفاعل ويتعامل مع مطالب الجماهير وتحقيق آمالهم وأن يكون لديه الإصرار على تحقيق الأهداف الذى أختير من أجلها وأن يكون يملك القدرة والأدوات على تحقيقها.وحول قانون المحليات وما إذا كان سيتم تغييره ، قال وزير التنمية المحلية إن هناك بابا على الإنترنت للوزارة مطروح فيه النقاش بشأن قانون المحليات لإستطلاع آراء الناس وبعثنا تصورات للمحافظات لنطلب أراءهم بشأن القانون القديم والتعديلات التى ستتم عليه.وأضاف أن القانون الجديد سيرتكز على تحقيق اللامركزية وسوف يتم تدريب الكوادر فى بعض المحافظات لتطبيقه بعد إقراره وتخريج القيادات المناسبة التى تستطيع أن تتحمل الأمانة فى هذه المرحلة المهمة من تاريخنا بعد ثورتنا العظيمة.وحول إعادة دمج محافظة حلوان بالقاهرة و 6 أكتوبر بالجيزة ، قال النعمانى إن الدمج جاء بسبب عدم وجود ظهير صحراوى لمحافظتى القاهرة والجيزة والذى أسفر عن العديد من المشاكل وجاء هذا القرار لحل أى مشكلة .أقرأ ايضا:تأجيل قضية التخابر لحساب إسرائيل إلى جلسة الخميس المقبل

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل