المحتوى الرئيسى

رئيس البورصة: الربط بين رجال الأعمال المتورطين في قضايا فساد ومستقبل شركاتهم أمر غير صحيح

04/18 18:36

- القاهرة - أ ش أ Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  طالب محمد عبد السلام، رئيس البورصة، جموع المستثمرين بضرورة الفصل بين الملكية والإدارة التنفيذية للشركات، وذلك تعقيبًا على تورط بعض رجال الأعمال في قضايا فساد.وقال عبدالسلام، في تصريحات له اليوم الاثنين على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقده بالبورصة: إن هناك العديد من رجال أعمال مالكين لشركات مقيدة بالبورصة، تورطت أسماؤهم في قضايا فساد، ويجرى التحقيق معهم أو دخل بعضهم السجن على ذمة التحقيقات؛ ما أدى إلى حدوث هبوط حاد لأسهم شركاتهم بالبورصة؛ ما انعكس بدوره على الأداء الكلي للسوق.وأضاف أنه في حال صدور أحكام ضد رجال الأعمال هؤلاء، فإن شركاتهم ومؤسساتهم الاقتصادية ستظل قائمة وفقًا للخطط وإستراتيجيات تسير عليها كما حدث مع شركة طلعت مصطفى في السابق، مشيرًا إلى أن الربط بين هؤلاء من رجال الأعمال ومستقبل الشركات أمر غير صحيح حتى لو كانوا مالكين لأسهم فيها نظرًا لإن إدارة الشركات لا تقوم على أفراد.ولفت عبد السلام إلى أن قرارًا صدر من النائب العام بمنع رجل الأعمال أحمد هيكل من السفر، بالإضافة إلى قرار بحبس رجل الأعمال إبراهيم كامل على ذمة التحقيقات لا يعني توقف أعمال شركاتهم، وهذا ما يجب أن يعيه المستثمرون.وأشار إلى أن الشركات العقارية التي تتم مقاضاة رؤسائها في قضايا متعلقة بأراض كانت مملوكة للدولة لن تتأثر ماليا بشكل كبير بأحكام القضاء، خاصة وأن أحكام المحاكم لن تلزم مساهمي هذه الشركات بالسداد الفوري، وإنما سيتم تحميل الالتزام المادي على قوائم الشركات المالية لفترة زمنية طويلة، وبالتالي فتأثير ذلك على الدخل السنوي للشركات سيكون محدودًا نوعًا ما.وأكد رئيس البورصة أن إدارة البورصة لا يمكنها التحرك واتخاذ قرارات ضد الشركات التي يجرى تحقيقات من أصحابها إلا وفقا لمخاطبات أو قرارات رسمية صادرة عن جهات التحقيق، وليس وفقا لشائعات أو أنباء غير مؤكدة. المنظمة الدولية لشركات الإيداع المركزي وحول فوزه برئاسة المنظمة الدولية لشركات الإيداع المركزي، قال عبدالسلام: إن هذا المنصب جاء ليس لكونه رئيسًا للبورصة، وإنما لرئاسته شركة مصر للمقاصة، مشيرًا إلى أن فوز مصر برئاسة المنظمة يعد شرفًا كبيرًا لمصر والعرب وأفريقيا، خاصة وأن المنظمة تضم 114 شركة تمثل 114 دولة.وأشار إلى أن المؤتمر الأخير الذي انعقد للإعلان عن تأسيس المنظمة شهد حضور أكثر 267 شخصا ممثلا لهذه المنظمات في كيب تاون بجنوب أفريقيا يوم الجمعة الماضية.وأعرب عبد السلام عن انبهار المجتمع الدولي الذي حضر المؤتمر الأخير في جنوب أفريقيا بالأحداث الأخيرة التي شهدتها مصر وتداعيات ثورة 25 يناير، مشيرًا إلى أن جميع الحضور أعربوا عن تفاؤلهم بمستقبل مصر بعد الثورة التي ستعيد توزيع ثروات هذه البلاد بشكل عادل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل