المحتوى الرئيسى

تظاهر المواطنين بشبرا للمطالبة بنقل المصانع الخطرة

04/18 16:12

تظاهر اليوم الاثنين، عشرات المواطنين من أهالى المدينة الخضراء ومساكن الجباسات وعزبة الصعايدة بطريق ترعة الإسماعيلية أمام حى شرق شبرا الخيمة للمطالبة بتدخل الجيش ونقل جميع المصانع الملوثة للبيئة خارج شبرا الخيمة، ومحاسبة المسئولين لمنح تراخيص غير قانونية لمصنعى الكرتون المحترق. أكد محمد عبد الله المنسق العام للحملة الشعبية ضد تلوث البيئة بشبرا الخيمة، أن هذه التظاهرة بسبب استمرار اشتعال النيران حتى صباح اليوم الاثنين، بمصنع ومخازن الشركة العربية للتجارة والتغليف وتصنيع الكرتون والورق، والتى اندلعت فيه النيران صباح أمس "الأحد" واستمرت حتى الآن، مما أدى إلى اشتعال النيران بمصنع آخر لصناعة الألمونيوم، إضافة إلى مصنع للبلاستيك وانهيار جزء من أحد المنازل المجاورة للمصنع، وعدم السيطرة على النيران بـ15 سيارة إطفاء تابعة لقوات الدفاع المدنى بالقليوبية و"5"سيارات امتداد من القاهرة. وأضاف أنه كلما أخمدت النيران اشتعلت مرة أخرى نتيجة الرياح، وطبيعة المواد المشتعلة من أعداد كبيرة من بكر الورق والكرتون ذات الحجم الكبير، ومواد سريعة الاشتعال من مواد للصق، وإحداث حالة من الخوف والهلع على عمال المصنع الأهالى، لوجود غلاية ضغط كبيرة، تؤدى إلى تدمير المنطقة فى حالة انفجارها. وقال محمد السيد من سكان المنطقة أن قائد المطافى رفض الاستعانة بالدفاع الشعبى للقوات المسلحة، وإرسال سيارات إطفاء الجيش للسيطرة على النيران، على الرغم من اعتراف قيادات من قوات الدفاع المدنى الموجودة بموقع الحادث بأن الحريق صعب السيطرة عليه، إلا أن العقيد على عبد المقصود مدير إدارة الدفاع المدنى بالقليوبية، رفض إمداد القوات المسلحة بعدد من سيارات الإطفاء، على الرغم من مع كثرة أعطال سيارات الإطفاء بشبرا. وأضاف صلاح عبد العزيز، أن رئيس المدينة أجرى اتصالا هاتفيا بالمستشار العسكرى بالقليوبية لإرسال مطافى القوات المسلحة، للسيطرة على النيران، إلا أن مدير إدارة الدفاع المدنى بالقليوبية، رفض الاستعانة بالقوات المسلحة، وطلب العقيد عبد المقصود من الاهالى الاتصال بالجيش للسيطرة على الحريق. ومن المقرر أن تنقل المظاهرة إلى ترعة الإسماعيلية وقطع الطريق حتى يستجيب المسئولون لمطالب الأهالى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل