المحتوى الرئيسى

"المخابز" تعترف ببيع الدقيق و"الصحفيون" يقررون مقاطعتها

04/18 21:07

كتب- محمد ونس: ردًّا على تصريحات الدكتور جودة عبد الخالق وزير التضامن الاجتماعي في إحدى الفضائيات بأن أصحاب المخابز يسرقون قوت الشعب المصري، اعترف أعضاء شعبة المخابز بالغرفة التجارية بالقاهرة ببيع الدقيق، معللين ذلك بأنه تعويض لخسارتهم؛ نتيجة ارتفاع تكلفة إنتاج الخبز عن سعر بيعه.   جاء ذلك خلال الاجتماع الساخن للشعبة مساء أمس، وهدَّد خلاله الأعضاء بغلق المخابز ردًّا على تجاهل المسئولين المستمر لمطالبهم، ورفضهم مقابلتهم، وقالوا: إننا سنجبر أي مسئول إلى أن يأتي للتحاور معنا.   وقال فرج وهبة رئيس الشعبة أثناء الاجتماع إنهم يقولون إننا نبيع الدقيق، وبالفعل نحن نبيع الدقيق، وسنظل نبيعه، وأن من لا يعجبه ذلك يخبط رأسه في الحيط!.   وفي تحدٍّ واضح للحكومة حرَّض وهبة أصحاب المخابز على الامتناع عن دفع الغرامات المستحقة عليهم نتيجة المخالفات التي حررها مفتشو التموين، وطالب جميع أعضاء الشعبة بعدم دفع تلك الغرامات المستحقة لوزارة التضامن، مناشدًا الجميع بالالتزام بعدم السداد حتى يكونوا يدًا واحدة؛ لإجبار الوزارة على الخضوع لمطالبهم وإلغائها!.   وطالب بعض الأعضاء بضرورة زيادة سعر رغيف الخبز عن السعر الذي يباع به حاليًّا، معللاً ذلك بأن تكلفة إنتاجه تفوق ذلك السعر، غاضين النظر عن محدودي الدخل من المواطنين، ومحدودي الدخل الذين لا يستطيعون دفع أكثر من القيمة الحالية للرغيف وهي الخمسة قروش، وهو الأمر الذي لاقى معارضة من بعض أعضاء الشعبة، قائلين إننا لا نريد صدامًا مع الحكومة في الوقت الحالي.   من ناحية أخرى، انسحب الصحفيون من اجتماع الشعبة، وقرَّروا مقاطعة اجتماعاتها بعد ذلك عقب تطاول بعض أعضاء الشعبة على أحد الصحفيين أثناء الاجتماع؛ لاعتراضه على تدوينه اعترافات أعضاء الشعبة ببيع الدقيق؛ ما أثار استياء الصحفيين الذين رفضوا التطاول على زميلهم، وقرروا الانسحاب، ومقاطعة هذه الشعبة التي دائمًا ما تشهد اجتماعاتها مشاجرات بين الأعضاء أو بين الأعضاء والضيوف.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل