المحتوى الرئيسى
alaan TV

فينجر صرخ في وجه داجليش: إنها ليست ركلة جزاء .. والملك يرد بدعوة عشاء

04/18 14:36

دفعت ركلة الجزاء التي احتسبت لليفربول في الدقائق الأخيرة من عمر مباراته أمام أرسنال يوم الأحد أرسين فينجر مدرب الأخير للحديث بغضب مع نظيره كيني داجليش مدرب الحمر. واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء لمصلحة أرسنال في الدقيقة 98 نفذها روبن فان بيرسي بنجاح قبل أن يتعادل ديرك كويت لليفربول من ركلة جزاء أخرى في الدقيقة 102. ووفقا لصحيفة "ذا صن" دار بين المدربين حديثا قصيرا بدأه فينجر بغضب قائلا: "ليست ركلة جزاء ويمكنك العودة للإعادة التلفزيونية لتتأكد من صحة حديثي". ورد دالجليش على فينجر "لا مشكلة، ومازلت مدين لك بدعوة على العشاء". وصب فينجر جام غضبه على حكم المباراة موضحا "احتسبت ضدنا ركلة جزاء في الدقيقة 11 من الوقت بدل الضائع رغم أنه أشار إلى ثماني دقائق فقط، ولا أعلم لماذا أضاف الحكم ثلاث دقائق؟". وتسبب التعادل في توسيع الفارق بين أرسنال الوصيف ومانشستر يونايتد المتصدر إلى ست نقاط قبل ست مراحل من نهاية المسابقة، بينما حافظ ليفربول على المركز السادس الذي يؤهله للمشاركة في الدوري الأوروبي برصيد 49 نقطة. وأضاف فينجر "ركلة الجزاء غير صحيحة فإيمانويل أبويه كان مندفعا تجاه الكرة،ولكن لوكاس ليفا هو من وقف في طريقه". ومن ناحيته أكد ملك ليفربول "أن ركلتي الجزاء صحيحتان، وكنت سأشعر بحزن بالغ لو انتهت المباراة بخسارتنا غير المستحقة". وأتم داجليش "شعرت بإحباط حينما حصل أرسنال على ركلة جزاء في وقت متأخر من المباراة، ولكنه قرار لا يمكنك مناقشته". يُذكر أنه فور نهاية المباراة حرص فينجر ودالجليش على مصافحة كل منهما الأخر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل