المحتوى الرئيسى

حديث الصباح

04/18 00:35

اكتسبت ثورة مصر بعدا جديدا علي الصعيد العالمي‏,‏ فثورة‏25‏ يناير التي نادت بـ‏3‏ مبادئ نبيلة هي:العدالة الاجتماعية والديمقراطية والحرية,قد أخذت أيضا بعدا فنيا, فهي لم تكن ثورة شعبية فقط رحب بها العالم, أو حدثا سياسيا مهماعلي خريطة السياسة الدولية, وإنما هاهي الساحة الفنية الدولية ترحب بها, حيث أعلنت إدارة مهرجان كان السينمائي الدولي لأول مرة في تاريخها ومنذ يومينان ثورة مصر هي ضيف شرف مهرجان كان السينمائي الدولي في دورته الـ64 والتي تبدأ اوائل الشهر المقبل. وهنا من الضروري أن نلفت النظر إلي أهمية هذا الحدث كواجهة حضارية لمصر بعد الثورة وسط أكبر تجمع سينمائي عالمي من مختلف دول العالم ومن أكبر مهرجان فني, ومن الضروري أن نعد له بشكل مناسب باختيار أفلام ثورية أو عن الثورة وأن يتم تشكيل وفد فني علي مستوي لائق وأن يتم إعداد الجناح المصري بشكل مشرف. ودعونا نتذكر أن مهرجان كان قد كرم من قبل أحد مخرجينا الكبار وهو المخرج المصري العالمي الراحل يوسف شاهين في دورة المهرجان التي عقدت عام1997 وانها فرصة كبري للترويج للفن المصري والسينما المصرية في هذا التجمع العالمي الكبير المزيد من أعمدة منى رجب

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل